Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 7 فبراير (يونهاب) -- قالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الثلاثاء إن كوريا الجنوبية تخطط لإرسال ما مجموعه 110 أفراد من فريق الإغاثة الكوري لمساعدة تركيا في عمليات البحث والإنقاذ بعد أن ضربها زلزال مدمر بقوة 7.8 درجات في وقت سابق من الأسبوع.

وذكر مصدر بالوزارة أن فريق الإنقاذ سيتألف من أكثر من 60 فردا من وزارة الخارجية ووكالة الإطفاء والوكالة الكورية للتعاون الدولي وغيرها، و50 فردا من الجيش وفقا للوزارة.

واتخذت البلاد هذا القرار في اجتماع مشترك بين الوكالات حول مساعدة تركيا في تداعيات الزلزال الذي ضرب المنطقة الجنوبية منها ومناطق من سوريا، مما أسفر عن مقتل أكثر من 4,000 شخص في كل البلدين.

وأمر الرئيس يون سيوك-يول في وقت سابق من اليوم الحكومة بإرسال عناصر الإنقاذ والإمدادات الطبية بسرعة إلى تركيا.

ويعد حجم فريق الإغاثة لحالات الطوارئ الذي سترسله كوريا الجنوبية إلى تركيا، هو الأكبر من نوعه في دفعة واحدة.

وذكر مصدر آخر أن البلاد قررت إرسال أكبر عدد ممكن من العناصر إلى تركيا، نظرا للعلاقات الودية بين البلدين، حيث أرسلت تركيا عددا كبيرا من القوات وشاركت إلى جانب كوريا الجنوبية عند الحرب الكورية (1950-1953)، كما تربط البلدين علاقات شراكة استراتيجية.

وقد أرسلت سيئول فريقا أوليا يضم 3 مسؤولين إلى تركيا في اليوم السابق للتحقق من الأوضاع هناك.

وينظر الجيش الكوري الجنوبي في إرسال طائرة نقل عسكرية من طراز KC-330 إلى جانب فريق الإنقاذ إلى تركيا.

وبالإضافة إلى ذلك، قررت البلاد تقديم 5 ملايين دولار كمساعدات إنسانية إلى تركيا، وتسلم إمدادات الإغاثة في حالات الطوارئ بما في ذلك الإمدادات الطبية، عبر طائرة نقل عسكرية.

كما من المتوقع أن تقدم البلاد دعما إلى سوريا التي تضررت جراء الزلزال، بمجرد إعلان المنظمات الدولية عن حاجتها للمساعدات الإنسانية، وسيتم تقديم الدعم إلى سوريا عبر منظمات دولية بسبب صعوبة التواصل المباشر بين البلدين لعدم وجود علاقات دبلوماسية بينهما.

ومن جانب آخر، قررت سيئول تقديم 300 ألف دولار كمساعدات إنسانية إلى إيران بناء على طلب الأمم المتحدة، بعدما تعرض شامل غربي إيران بالقرب من الحدود مع تركيا لزلزال بقوة 5.9 درجات في يوم 28 يناير.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل