Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

واشنطن ، 24 يناير (يونهاب) -- قال متحدث باسم البنتاغون يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة تواصل مراقبة كوريا الشمالية عن كثب تحسبا لإمكانية إجرائها تجربة نووية محتملة.

وقال المتحدث الرسمي ، الجنرال بات رايدر إن الولايات المتحدة تعمل أيضًا بصورة وثيقة مع حلفائها استعدادًا لتجربة نووية محتملة.

وقال المتحدث باسم البنتاغون في إفادة صحفية يومية "سمعتمونا نقول من قبل إننا لا نزال قلقين من أن كوريا الشمالية مستعدة لإجراء تجربة نووية سابعة".

وأضاف رايدر "سيكون بالتأكيد عملاً مزعزعاً للاستقرار في المنطقة ، ولذلك فإننا نواصل في مراقبتها عن كثب".

أجرت كوريا الشمالية تجربتها النووية السادسة والأخيرة في سبتمبر 2017. ومع ذلك ، قال مسؤولون في سيئول وواشنطن إن بيونغ يانغ قد تجري تجربة نووية "في أي وقت" ، مضيفين أنها على ما يبدو أكملت جميع الاستعدادات للتجربة.

وقال رايدر عندما سئل عن الإجراءات الأمريكية المضادة ردا على تجربة نووية لكوريا الشمالية "سنعمل بصورة وثيقة مع شركائنا وحلفائنا في المنطقة للاستعداد لهذا الاحتمال".

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل