Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 25 نوفمبر (يونهاب) -- اعتقلت الشرطة المشتبه به الرئيسي في جريمة جنسية سيئة السمعة على الإنترنت استهدفت أشخاصا تحت السن القانونية في منزله في استراليا في عملية مشتركة مع الشرطة الاسترالية، وفقا لما صرح به مسؤولون اليوم الجمعة.

قالت وكالة شرطة سيئول إن المشتبه به المعروف باسم "إل" في كوريا الجنوبية، ألقي القبض عليه في منزله في ضواحي سيدني يوم الأربعاء في مداهمة مشتركة بين الشرطة الكورية الجنوبية والأسترالية.

اتهم المشتبه به بتهديد 9 ضحايا قاصرين بمواد رقمية تنطوي على استغلال جنسي ما بين أواخر عام 2020 حتى أغسطس من العام الجاري، وقام بنشرها على خدمة تيليغرام للمراسلة.

عرفت جريمته في كوريا باسم "غرفة إن الثانية"، على اسم جريمة إتجار جنسي عبر الإنترنت بين عامي 2018 و 2020.

غير المشتبه به اسمه المستعار على التليغرام عدة مرات واستمر في فتح غرف دردشة مختلفة للتهرب من الملاحقة. ثم سجل الخروج من الخدمة واختفى في أواخر أغسطس، بعدما بدأت الشرطة التحقيق.

بعدما تم تأكيد هويته، حصلت الشرطة على مذكرة توقيف وقدمت إشعارا إلى الإنتربول الشهر الماضي لتعقبه.

وتخطط الشرطة للتعاون مع الشرطة الأسترالية لتوجه إليه في استراليا تهم إنتاج وحيازة مواد جنسية استغلالية تشمل قاصرين قبل إعادته إلى كوريا لإجراء تحقيق منفصل، وفقا لمسؤولي الشرطة.

أحالت الشرطة المحلية ما يبلغ 21 شخصا في كوريا إلى النيابة بتهم التورط في جريمة الاعتداء الجنسي على التليغرام أو حيازة أو تداول أو مشاهدة مواد غير قانونية.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل