Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 26 سبتمبر (يونهاب) -- انخفضت حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا المستجد في كوريا الجنوبية إلى أدنى مستوى في أكثر من شهرين اليوم الاثنين، حيث تباطأت موجة الفيروس بوتيرة ثابتة ورفعت الحكومة بالكامل إلزامية ارتداء كمامة الوجه في الهواء الطلق.

وأعلنت الوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أن البلاد أبلغت عن 14,168 إصابة جديدة بكوفيد-19، بما في ذلك 220 حالة وافدة من الخارج، مما رفع إجمالي حالات الإصابة بالفيروس إلى 24,634,296 حالة.

وتعد حصيلة اليوم الأدنى منذ 11 يوليو عندما وصل الرقم اليومي إلى 12,672. وانخفضت حصيلة اليوم أيضا من 25,792 حالة مسجلة في اليوم السابق ومن 19,389 حالة تم تسجيلها قبل أسبوع.

وتشهد موجة الفيروس التي أثارها انتشار متغير أوميكرون شديد العدوى، اتجاها تنازليا، بعد عودة انتشارها في يوليو ووصولها إلى الذروة لاحقا لتتخطى 180,000 حالة في منتصف أغسطس.

وأبلغت البلاد عن 33 حالة وفاة أخرى بكوفيد-19، مما رفع إجمالي حالات الوفاة إلى 28,246 حالة.

وقالت الوكالة إن عدد المرضى في حالات حرجة بلغ 427 مريضا، بزيادة 11 مريضا عن اليوم السابق.

وتماشيا مع تباطؤ انتشار الفيروس، رفعت الحكومة إلزامية ارتداء كمامات الوجه في الهواء الطلق بشكل كامل ابتداء من اليوم الاثنين.

حتى أمس، فرضت الحكومة على التجمعات الخارجية التي تضم 50 شخصا أو أكثر والفعاليات واسعة النطاق مثل الأحداث الرياضية والحفلات الموسيقية ارتداء كمامة الوجه، كما فرضت غرامات على المخالفين.

وقالت الحكومة إن البلاد تتجاوز مرحلة حرجة من عودة انتشار الفيروس، وستخفف خطوات مكافحة الفيروس بالتدريج بالتشاور مع الخبراء.

لكن القواعد الخاصة بارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة ستظل مطبقة في الوقت الحالي نظرا للمخاطر المحتملة لانتشار الإنفلونزا الموسمية والأمراض المعدية الأخرى، وفقا لمسؤولين.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل