Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 23 سبتمبر (يونهاب) -- أعلنت النيابة العامة اليوم الجمعة أنها قامت بتمديد تعليق السجن للرئيس السابق "لي ميونغ-باك" لمدة ثلاثة أشهر أخرى، والذي خرج من السجن لتدهور حالته الصحية.

وقد تم إطلاق سراح "لي" من السجن في أواخر يونيو بعد أن أوقفت النيابة عقوبة السجن لمدة 17 عاما لمدة ثلاثة أشهر بسبب الأمراض المزمنة، بما في ذلك مرض السكري.

وتقدم "لي" مؤخرا بطلب لتمديد تعليق سجنه المقرر أن ينتهي في أواخر سبتمبر.

وكان "لي" رئيسا للبلاد من عام 2008 إلى 2013، ويقضي عقوبة السجن منذ أن أقرت المحكمة العليا الحكم بالسجن لمدة 17 عاما في أكتوبر 2020 بتهم الاختلاس والرشوة.

وبعد اجتماع لمجلس مراجعة تعليق عقوبة السجن، قال مكتب النيابة العامة الإقليمي في سوون إنه وافق على تعليق السجن لـ "لي" لمدة ثلاثة أشهر أخرى لأسباب صحية.

وقد تم استبعاد الرجل البالغ من العمر 81 عاما من العفو الرئاسي الذي تم تنفيذه الشهر الماضي، بسبب القلق على ما يبدو من أن العفو عن الزعيم السابق الذي لا يحظى بشعبية قد يؤدي إلى تفاقم معدل التأييد للرئيس "يون سيوك-يول" الذي يشهد انخفاضا بالفعل.

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك