Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 17 أغسطس (يونهاب) -- عقدت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية المحادثات الدفاعية المنتظمة في سيئول هذا الأسبوع، حيث ناقشتا قضية كوريا الشمالية ومجموعة من قضايا التحالف العالقة، وفقا لما ذكرته وزارة الدفاع الكورية الجنوبية اليوم الأربعاء.

وتضمنت بنود جدول الأعمال لجلسة الحوار الدفاعي المتكامل بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، والتي تستمر لمدة يومين وبدأت أمس الثلاثاء، طرق تشغيل نظام "ثاد" للدفاع الصاروخي والذي تم نشره في "سيونغجو" بإقليم "كيونغ سانغ" الشمالي، وسبل تعزيز الردع ضد التهديدات الكورية الشمالية المتطورة.

كما تمت مناقشة تعزيز التعاون الأمني الثلاثي مع اليابان، بما في ذلك قضية اتفاقية الأمن العام لتبادل المعلومات العسكرية بين سيئول وطوكيو.

وكان يمثل كوريا الجنوبية في الجلسة نائب وزير الدفاع للسياسات "هيو تيه-كون"، في حين جاء الوفد الأمريكي برئاسة نائب مساعد وزير الدفاع الأمريكي لشرق آسيا "سيدهارث مهندس".

وقد تبادل الجانبان المعلومات والتقييمات حول الأنشطة في موقع كوريا الشمالية السري للتجارب النووية المقامة تحت الأرض في "بيونغي-ري"، وفقًا للوزارة، حيث أكملت كوريا الشمالية الاستعدادات لإجراء تجربة نووية أخرى هناك.

وأضافت الوزارة أن الجانبين اتفقا أيضًا على توسيع حجم ونطاق تدريباتهما المشتركة، بمناسبة مناورات "أولتشي" حارس الحرية والتي من المقرر أن تبدأ الأسبوع المقبل.

وبالتزامن مع الجلسة، عقد الحلفاء أيضا لجنة إستراتيجية الردع، حيث أعادت واشنطن تأكيد التزامها بتعبئة نطاق واسع من قدراتها العسكرية، بما في ذلك القدرات النووية، للدفاع عن كوريا الجنوبية.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك