Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

مدريد، 29 يونيو (يونهاب)-- نصحت السيدة الأولى الأمريكية جيل بايدن السيدة كيم كيون-هي حرم الرئيس الكوري الجنوبي يون سيوك-يول يوم الأربعاء بالتصرف على طبيعتها، وذلك أثناء حديث الأخيرة عن الضغوط التي تشعر بها كونها زوجة الرئيس ، حسبما أفاد المكتب الرئاسي.

شاركت بايدن وكيم في برنامج رسمي لزوجات القادة المشاركين في قمة منظمة حلف شمال الأطلسي في مدريد، والتي تضمنت زيارات إلى القصر الملكي في لا غرانجا في سان إلديفونسو بالقرب من سيغوفيا، شمال غرب مدريد ، بالقرب من مصنع الزجاج الملكي في لا جرانجا ومتحف رينا صوفيا.

خلال الجولة، أخبرت كيم بايدن أنها تأثرت بزيارة السيدة الأمريكية الأولى لأوكرانيا الشهر الماضي، وفقًا للمكتب الرئاسي.

وقالت جيل بايدن إنها التقت بلاجئين حرب أوكرانيين مع السيدة الأولى الأوكرانية أولينا زيلينسكا وصدمت بعد أن شاهدت أطفالا يطلقون النار من البنادق.

ردت كيم بأن زيارة بايدن كانت بمثابة فرصة لدفع المزيد من الناس للاهتمام بالحرب في أوكرانيا وأنها تأثرت بشكل خاص بشجاعتها خلال زيارة أوكرانيا وحدها بدون زوجها.

وذكر المكتب الرئاسي أنه "نصحت السيدة الأولى بايدن (كيم)، بأن "تتصرف على طبيعتها"، قائلة إنه عندما يصل الشخص إلى منصب رفيع، فمن المؤكد أنه يتلقى الكثير من النصائح من حوله، لكن الشيء المهم هو تفكيرك وإرادتك،" قال مكتب الرئاسة.

تم بناء القصر الملكي في لا جرانجا في سان إلديفونسو في القرن الثامن عشر في عهد الملك فيليب الخامس ملك إسبانيا واستخدم كمقر إقامته الصيفي، بينما تم إنشاء مصنع الزجاج لصنع الأواني الزجاجية للعائلة المالكة.

ويعد متحف رينا صوفيا هو متحف للفن المعاصر في مدريد يضم أعمالًا لفنانين إسبان مثل بابلو بيكاسو وسلفادور دالي وجوان ميرو.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك