Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول ، 11 مايو (يونهاب) -- تولى وزير الدفاع الكوري الجنوبي الجديد لي جونغ-سوب مهام منصبه اليوم الأربعاء ، وتعهد بردع التهديدات النووية والصاروخية لكوريا الشمالية وتعزيز تحالف البلاد مع الولايات المتحدة.

وفي خطاب تنصيبه ، شدد لي ، وهو جنرال متقاعد بالجيش من فئة ثلاث نجوم ، على التزامه بضمان دفاع وطني "قوي" حيث أشار إلى أن المشهد الأمني "معقد وخطير للغاية" وسط قعقعة السلاح في كوريا الشمالية وتزايد الصراع بين الصين والولايات المتحدة.

وقال "لي" "على وجه الخصوص ، سنردع بشدة ونرد على التهديدات النووية والصاروخية لكوريا الشمالية" ، مشيرًا إلى أن القدرات العسكرية المتنامية لكوريا الشمالية تهدد "بشكل خطير" الأمن في شبه الجزيرة الكورية وخارجها.

وأضاف "سنقوي تماسك التحالف العسكري بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وسنوسع التعاون الدفاعي متبادل المنفعة مع الدول الصديقة".

وجاء تنصيبه في الوقت الذي يكثف فيه الحلفاء التنسيق الأمني وسط توقعات بأن كوريا الشمالية قد تنفذ ما سيكون سابع تجربة نووية لها بين تنصيب الرئيس الجديد يون سيوك- يول يوم أمس الثلاثاء وزيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى سيئول في أول لقاء قمة مقرر في 21 مايو.

وفي خطابه ، سلط "لي" الضوء أيضًا على رغبته في تطوير صناعة الدفاع إلى "قطاع صناعي استراتيجي متطور يقود نمو اقتصاد البلاد".

يشار الى أن الوزير "لي" تخرج من الأكاديمية العسكرية الكورية ، وعمل في العديد من المناصب العسكرية رفيعة المستوى مثل نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة وقائد الفيلق السابع بالجيش.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك