Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 14 مارس (يونهاب)-- قالت لجنة تحقيق تحت قيادة الحكومة اليوم الاثنين إن التغيرات في النوع والكيفية في تشييد الأرضيات واستخدام الخرسانة المعيبة هي أسباب الانهيار الجزئي الذي وقع في مبنى سكني في موقع بناء في منطقة بجنوب غرب كوريا ما تسبب في وقوع ضحايا بين العمال.

صرحت الحكومة بأنها ستوقع أقصى عقوبة على شركة اتش دي سي هيونداي للتطوير المسؤولة عن عمليات البناء بالمشروع.

وقد انهارت الجدران الخارجية لمبنى سكني مؤلف من 39 طابقا قيد الإنشاء في مدينة كوانغجو الجنوبية الغربية في يوم 11 يناير، ما أسفر عن مقتل 6 عمال.

وخلصت اللجنة التابعة لوزارة الأراضي والبنية التحتية والنقل إلى أن الحادث كان "كارثة من صنع الإنسان" بسبب الإدارة السيئة والإشراف المتراخي.

ووجدت اللجنة أن الطابق التاسع والثلاثين بني بطريقة غير مصرح بها تختلف عن التصميم الأصلي.

وكان من المفترض أن يتم تركيب أعمدة الدعم في الطوابق السفلية لدعم الطابق 38 أثناء صب الخرسانة ولكن تمت إزالتها في وقت مبكر جدا لأسباب غير معروفة، وبدلا من ذلك تم وضع جدران خرسانية وهمية، الأمر الذي كان من شأنه أن يزيد من حمولة الأرضية وتسبب في الانهيار في النهاية.

على ما يبدو أن المقاول من الباطن أصر على إزالة أعمدة الدعم بناء على توجيهات من شركة اتش دي سي هيونداي للتطوير، وهو ما نفته الشركة.

وجد التحقيق أن درجة تماسك معظم الخرسانة المستخدمة كان أقل بكثير عن 85%، وهو الحد الأدنى للقوة، وكان هذا عاملا إضافيا أدى إلى ضعف السلامة.

كما وُجد أن شركة هيونداي للتطوير المسؤولة عن المشروع فشلت في استشارة خبير عندما قامت بتعديل التصميم الهيكلي، وأن فريق الإشراف لم يقم بإجراء فحص كامل لعملية البناء.

ودعت اللجنة إلى بذل جهود لتحسين إجراءات التحقق من الامتثال للقوانين واللوائح ذات الصلة، وتعزيز الوضع المستقل للإشراف على أعمال البناء لضمان عدم تكرار وقوع حادث مماثل.

تخطط اللجنة لتقديم التقرير النهائي إلى وزارة الأراضي في غضون ثلاثة أسابيع.

وبناء على نتيجة التحقيق ستطبق الحكومة "أقصى عقوبة ينص عليها القانون" ضد شركة اتش دي سي هيونداي للتطوير، وفقا لمسؤول بوزارة الأراضي.

بموجب القانون، قد تواجه شركات البناء التي يثبت أنها ارتكبت مخالفة، إلغاء أو تعليق ترخيص عملها لمدة قد تصل إلى 12 شهرا.

يمكن أن يكون الوضع أكثر خطورة بالنسبة لشركة اتش دي سي هيونداي للتطوير، تاسع أكبر شركة بناء في البلاد، لأنها واجهت حادثة مماثلة في نفس المدينة الصيف الماضي.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك