Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 14 يناير (يونهاب) -- قال الجيش الكوري الجنوبي إن كوريا الشمالية أطلقت ما يبدو أنهما صاروخان باليستيان باتجاه الشرق اليوم الجمعة، بعد أن حذرت بيونغ يانغ في وقت سابق من اليوم من أنها ستتخذ «رد فعل أقوى» ضد العقوبات الأمريكية الجديدة.

وقالت هيئة الأركان المشتركة إن المقذوفات قصيرة المدى تم إطلاقها من "أويجو" بمقاطعة "بيونغان" الشمالية، في شمال غرب بيونغ يانغ، وقد حلق الصاروخان لمسافة 430 كيلومترا تقريبا وعلى ارتفاع بلغ 36 كيلومترا، وبلغت سرعتهما القصوى نحو 6 ماخ، أي 6 أضعاف سرعة الصوت، وفقا للمسؤولين.

وقد تم رصد أحد الصاروخين في الساعة 2:41 ظهرا، والثاني في الساعة 2:52 ظهرا.

وقالت هيئة الأركان المشتركة إن سلطات الاستخبارات في كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تجريان تحليلا مفصلا لمزيد من المعلومات. وقال مسؤول في الهيئة مشترطا عدم الكشف عن هويته: «يبدو أن كوريا الشمالية أطلقت الصواريخ على أهداف محددة سلفا للتحقق من دقة الصواريخ»، وأضاف: «من المفترض أن تكون تلك مجموعة من تجارب الإطلاق التي تهدف إلى تعزيز دقة الصواريخ الباليستية قصيرة المدى الحالية».

وقالت المصادر إنه من المعتقد أن تلك الأهداف المحددة قد تم تحديدها في جزيرة "آل"، وهي جزيرة غير مأهولة تقع قبالة الساحل الشرقي للشمال.

ويمثل هذا الإطلاق ثالث استعراض للقوة لكوريا الشمالية خلال هذا العام.

وقالت هيئة الأركان المشتركة إن الجيش الكوري الجنوبي يراقب تحركات كوريا الشمالية ويحافظ على موقف الاستعداد الصارم.

وفي وقت سابق اليوم، أصدرت بيونغ يانغ ذلك التحذير بعد أن قررت واشنطن يوم الأربعاء فرض عقوبات على ستة كوريين شماليين متورطين في برامج أسلحة الدمار الشامل والصواريخ الباليستية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية في بيان نقلته وكالة الأنباء المركزية الرسمية: «إذا تبنت الولايات المتحدة ذلك الموقف الصدامي، فستضطر كوريا الشمالية إلى اتخاذ رد فعل أقوى تجاهه».

وقد أطلقت كوريا الشمالية ما تزعم أنه صواريخ تفوق سرعتها سرعة الصوت يومي 5 يناير و11 يناير، في سعي واضح إلى الحصول على أسلحة متطورة جديدة، وسط جمود المحادثات النووية مع الولايات المتحدة.

ومن ناحية أخرى، قالت القيادة الأمريكية لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ إنها على علم بإطلاق الصواريخ، لكنها قدرت أنها «لا تشكل تهديدا فوريا لمواطني الولايات المتحدة أو أراضيها أو لحلفائها».

وقالت القيادة في بيان صحفي إن ذلك الإطلاق الأخير يسلط الضوء على «التأثير المزعزع للاستقرار» لبرنامج الأسلحة غير المشروع لكوريا الشمالية، وأكدت أن التزام الولايات المتحدة بالدفاع عن كوريا الجنوبية واليابان يظل صارما.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك