Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 18 نوفمبر (يونهاب) -- أصدر الرئيس "مون جيه-إن" تعليماته إلى الحكومة اليوم الخميس ببذل الجهود الشاملة للسيطرة على الزيادة في حالات الإصابة بفيروس كورونا، وفقا للمتحدثة الرئاسية.

وتأتي توجيهات الرئيس "مون" بعد ساعات من تسجيل كوريا الجنوبية اليوم الخميس أعلى مستوى على الإطلاق للإصابات الجديدة بكورونا، حيث بلغت الحصيلة اليومية 3,292 إصابة، مع بدء انتقال البلاد إلى مخطط "التعايش مع كوفيد-19" اعتبارا من الشهر الجاري.

ودعا "مون" إلى «إحكام عمليات» أنظمة الرعاية الصحية وأنظمة مكافحة تفشي الفيروس وبذل جميع الجهود لتحقيق الاستقرار في الوضع، وفقا لما ذكرته المتحدثة "بارك كيونغ-مي".

وقالت "بارك": «دعا الرئيس على وجه الخصوص إلى استجابة طبية شاملة، مشيرا إلى زيادة الإصابات بين كبار السن، بالإضافة إلى زيادة المرضى بحالات حرجة».

وتشهد كوريا الجنوبية عددًا متزايدًا من حالات العدوى الاختراقية، حيث تتضاءل فعالية اللقاح الذي تم إعطاء الجرعات الأولى منه في وقت سابق من هذا العام، إلى جانب تخفيف الحكومة لقيود التباعد الاجتماعي في إطار مخطط "التعايش مع كوفيد-19".

ووصل عدد أصحاب الحالات الخطيرة والحرجة إلى 506 مرضى اليوم الخميس، بانخفاض قدره 16 مريضا من المستوى القياسي البالغ 522 مريضا والمسجل في اليوم السابق.

وقالت السلطات الصحية في وقت سابق إن البلاد يمكنها التعامل بثبات مع ما يصل إلى 500 من المرضى في حالة حرجة بقدراتها الطبية الحالية.

وقالت "بارك" إن الرئيس "مون" حث المسؤولين على التأكد من وجود أسرة كافية في المستشفيات، وعدم حدوث فجوات في إعطاء الجرعات المعززة.

وقد قررت الحكومة يوم الأربعاء تقليل الفاصل الزمني بين الجرعة الثانية من اللقاح والجرعة المعززة لكبار السن وبعض الفئات الأخرى.

وقالت "بارك": «أشار الرئيس إلى أن العودة إلى الحياة الطبيعية لم تكن سلسة في البلدان الأخرى»، وأضافت: «أكد الرئيس أننا سنبذل قصارى جهدنا للنجاح في العودة إلى الحياة الطبيعية تدريجيا، مثلما تغلبنا على التحديات المختلفة حتى الآن».

وأضافت أن "مون" حث المواطنين على عدم الشعور بالقلق، والالتزام الصارم بقواعد مكافحة العدوى، كما أعرب الرئيس عن امتنانه العميق للعاملين في المجال الصحي.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك