Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 19 أكتوبر (يونهاب) -- أوضحت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الثلاثاء أن المبعوثين النوويين الكوري الجنوبي والأمريكي ناقشا هاتفيا اليوم إطلاق كوريا الشمالية الأخير لصاروخ بالستي قصير المدى يُفترض أنه صاروخ باليستي يطلق من غواصة.

وقد أطلقت كوريا الشمالية في وقت سابق من اليوم صاروخا بالستيا قصير المدى بالقرب من منطقة "سينبو" بإقليم "هام غيونغ" الجنوبي باتجاه البحر الشرقي، وفقًا لما ذكرته هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية.

وتبادل المبعوث النووي الكوري الجنوبي "نوه كيو-دوك" الذي يزور حاليا الولايات المتحدة والمبعوث الأمريكي الخاص لشؤون كوريا الشمالية "سونغ كيم" خلال مكالمتهما الهاتفية تقييماتهما حول الإطلاق الصاروخي الأخير لكوريا الشمالية.

واتفق الجانبان على مواصلة المناقشات من أجل الإدارة المستقرة للوضع في شبه الجزيرة الكورية والاستئناف المبكر لعملية السلام في شبه الجزيرة الكورية، خلال الاجتماع الثلاثي القادم بين كبار المبعوثين النوويين لكوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان، وفقًا لما ذكرته الوزارة.

ومن المقرر أن ينعقد يوم 19 أكتوبر (بتوقيت الولايات المتحدة) اجتماع ثلاثي بين "نوه" و"كيم" ونظيرهما الياباني "تاكيهيرو فوناكوشي" في واشنطن.

ومن المخطط أن يزور المبعوث الأمريكي الخاص لشؤون كوريا الشمالية يوم 23 أكتوبر كوريا الجنوبية للاجتماع مع نظيره الكوري الجنوبي.

وقد قال المتحدث باسم وزارة الخارجية بسيئول "تشوي يونغ-سام" في وقت سابق من اليوم في إفادة صحفية دورية إن المناقشات بين سيئول وواشنطن حول قضايا كوريا الشمالية تجري بشكل وثيق أكثر من أي وقت مضى.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك