Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 14 يونيو(يونهاب) -- أظهر استطلاع حديث للرأي اليوم الاثنين اتساع الفجوة بين حزب سلطة الشعب المعارض الرئيسي والحزب الديمقراطي الحاكم.

وقالت وكالة ريال متر التي أجرت الاستطلاع بناء على طلب قناة واي تي إن الإخبارية على 2,512 شخصا في سن فوق 18 عاما على مستوى البلاد في الفترة من 7 إلى 11 يونيو إن نسبة تأييد حزب سلطة الشعب بلغت 39.1% بزيادة قدرها 1.1 نقطة مئوية عن الأسبوع الذي سبقه، لتقترب من الرقم القياسي عند 39.4% في الأسبوع الأول من أبريل الماضي.

وانخفضت نسبة تأييد الحزب الديمقراطي بنسبة 0.5 نقطة مئوية إلى 29.2% خلال نفس الفترة.

وجاء حزب الشعب في المركز الثالث بنسبة 6.7% ويليه الحزب الديمقراطي المفتوح بنسبة 6% وحزب العدالة بنسبة 3.9%.

وذكر مسؤول في الوكالة إن عاصفة السياسي الشاب "لي جون--سوك" الذي تم انتخابه رئيسا للحزب مؤخرا، والأنشطة العامة للمدعي العام السابق "يون سوك-يول" كمرشح رئاسي لدى أحزاب المعارضة تساهمان في ارتفاع نسبة تأييد حزب سلطة الشعب مساهمة كبيرة.

ومن جانب آخر، ارتفعت نسبة تأييد الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن بنسبة 0.2 نقطة مئوية عن الأسبوع الذي سبقه إلى 38.5%.

وانخفضت نسبة من لا يؤيدون الرئيس مون بمقدار 0.3 نقطة مئوية إلى 57.6% خلال الفترة المذكورة.

وبلغ مستوى الثقة في الاستطلاع 95% مع هامش خطأ يبلغ زايد أو ناقص 2.0 نقطة مئوية.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك