Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 20 أبريل (يونهاب) -- قال وزير الخارجية "جونغ أوي-يونغ" خلال جلسة برلمانية في وقت سابق من اليوم إن كوريا الجنوبية تناقش ترتيب صفقة «لمبادلة اللقاحات» مع الولايات المتحدة «بجدية إلى حد ما»، وأضاف أن تلك القضية كانت محور تركيز رئيسي في محادثاته مع المبعوث الرئاسي الأمريكي الخاص للمناخ "جون كيري"، الذي زار سيئول في الأسبوع الماضي.

لكن الوزير "جونغ" لم يوضح ما تعنيه صفقة المبادلة. كما رفض المتحدث باسم وزارة الخارجية "تشوي يونغ-سام" الإدلاء بتفاصيل، واكتفى بالقول إن الدولة تبذل جهودا متعددة الأوجه فيما يتعلق بالتعاون في مجال التطعيم مع الولايات المتحدة.

ويمكن أن تكون الاتفاقية على هيئة القرض بحيث تتلقى الدولة فائض لقاحات كوفيد-19 من الولايات المتحدة، على أن ترد نفس الكمية لاحقًا، وفقًا لما ذكرته مصادر اليوم الثلاثاء.

ويذكر أن الولايات المتحدة لديها صفقات مماثلة مع كندا والمكسيك، وقد قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض "جين ساكي" في الشهر الماضي إن الولايات المتحدة لديها «7 ملايين جرعة قابلة للتسليم» من لقاح "أسترازينيكا"، وتعمل على ترتيبات لإقراض 1.5 مليون جرعة لكندا و 2.5 مليون جرعة للمكسيك. ولم يتم اعتماد لقاح "أسترازينيكا" في الولايات المتحدة بعد.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية طلب عدم الكشف عن هويته: «هذه إحدى النظريات، ولكن يمكننا استكشاف طرق مختلفة».

وقال المسؤول إن صفقات القروض التي أبرمتها الولايات المتحدة مع كندا والمكسيك كانت «مستحيلة في الواقع بموجب العقود، لأن معظم العقود مع شركات الأدوية تحظر حركة اللقاحات عبر الحدود، لكن يبدو أن السياسة جعلت ذلك ممكنا».

وأضاف المسؤول أنه يمكن أيضا النظر في شكل من أشكال المقايضة، مثل مبادلة اللقاح بالمعدات الطبية، مشيرا إلى المحاقن الكورية «ذات المساحة المهدرة المنخفضة» المصممة لتقليل الكمية المهدرة من جرعات اللقاح.

وقد ثار الحديث عن توقعات عقد صفقة المبادلة، حيث يبدو أن الولايات المتحدة لديها فائض من اللقاحات، فقد أظهرت سجلاتها أن أكثر من نصف السكان البالغين قد تلقوا على الأقل جرعة واحدة من اللقاح.

وتعهدت الولايات المتحدة بمساهمة أكبر في زيادة إمدادات اللقاح وجهود التطعيم العالمية.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك