Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 15 أبريل (يونهاب) -- قالت مصادر قانونية وصناعية اليوم الخميس إن نائب رئيس مجلس إدارة شركة سامسونغ للإلكترونيات، لي جيه-يونغ، الزعيم الفعلي لمجموعة سامسونغ المدان بالرشوة، سيعود إلى مركز احتجاز في وقت لاحق من اليوم، بعد ما يقرب من شهر من جراحة الزائدة الدودية.

وتم نقل "لي" إلى مركز سامسونغ الطبي في جنوب سيئول في يوم 19 مارس للخضوع لجراحة طارئة بعد تعرضه لتمزق في الزائدة الدودية.

وقالت المصادر إنه كان من المفترض أن يعود رجل الأعمال البالغ من العمر 52 عاما إلى مركز احتجاز سيئول في ويوانغ بإقليم كيونغكي يوم الجمعة الماضي، لكن نُصح بالبقاء بضعة أيام أخرى في المستشفى لاستعادة صحته.

ويقال إنه فقد حوالي 7 كيلوغرامات بعد الجراحة ورفض نصيحة الأطباء بالبقاء لفترة أطول للحصول على الرعاية الطبية.

وحُكم على "لي"، وريث المجموعة، بالسجن لمدة عامين ونصف العام في 18 يناير في إعادة محاكمة في قضية رشوة تتعلق بالرئيسة السابقة بارك كون-هيه. وسيتم إطلاق سراحه في يوليو من العام المقبل.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك