Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 1 مارس(يونهاب) -- فاز الفيلم الدرامي "ميناري" الذي يدور حول عائلة مهاجرة كورية في الولايات المتحدة بجائزة أفضل فيلم بلغة أجنبية في حفل توزيع جوائز جولدن جلوب الثامن والسبعين.

وأعلنت رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية المسؤولة عن الحفل، في يوم 28 فبراير (بتوقيت أمريكا) عن اختيارها لفيلم "ميناري" لجائزة أفضل فيلم بلغة أجنبية.

وقدم المخرج لي إسحاق جونغ في فيديو ظهر فيه مع ابنته، امتنانه إلى فريق الممثلين والطاقم وأفراد أسرته.

ويصور فيلم "ميناري" الذي أخرجه وكتبه "لي إسحاق جونغ" الأمريكي من أصل كوري، الجيل الأول من المهاجرين الكوريين وهم يسعون إلى تحقيق حلمهم الأمريكي، من وجهة نظر صبي يبلغ من العمر 7 سنوات واسمه ديفيد (آلان كيم) ووالديه جاكوب (ستيفن يون) ومونيكا (هان ييري)، حيث تواجه حياة الأسرة بعض التغييرات بعد وصول الجدة (يون يو-جونغ) إلى الولايات المتحدة من كوريا.

وقد حصلت الممثلة الكورية الجنوبية يون يو-جونغ على 26 جائزة لأفضل ممثلة مساعدة عن دورها في الفيلم، كما جذبت الانتباه باعتبارها مرشحة قوية للفوز بجائزة أفضل ممثلة مساعدة في حفل توزيع جوائز الأوسكار المقرر عقده في أبريل القادم.

يشار إلى أن الفيلم الكوري الجنوبي "طفيلي" للمخرج الكوري بونغ جون-هو كان أول فيلم كوري يفوز بجائزة أفضل فيلم بلغة أجنبية في حفل توزيع جوائز جولدن جلوب في العام الماضي.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك