Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 23 فبراير(يونهاب) -- سجل عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد في كوريا الجنوبية أقل من 400 إصابة لليوم الثاني على التوالي اليوم الثلاثاء، لكن السلطات حذرة بشأن ارتفاع معدل التكاثر وسط تدابير التباعد الاجتماعي المخففة وزيادة عدد المرضى المصابين بسلالات كوفيد-19 المتحورة.

وأعلنت الوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (KDCA) اليوم أن كوريا الجنوبية أضافت 357 إصابة جديدة بكوفيد-19 خلال الـ 24 ساعة الماضية، من بينها 330 إصابة محلية، لترتفع حصيلة الإصابات إلى 87,681 إصابة.

في يوم الاثنين، أبلغت كوريا الجنوبية عن 332 إصابة، وهذا أدنى مستوى في أسبوع. ويمثل ذلك انخفاضا حادا من أكثر من 600 إصابة يوميا تم الإبلاغ عنها في الأسبوع الماضي، قبل أن ينخفض العدد إلى أقل من 500 إصابة خلال نهاية الأسبوع.

وأضافت البلاد 11 حالة وفاة إضافية بكورونا، مما رفع إجمالي الوفيات إلى 1,573.

على الرغم من التباطؤ في حالات الإصابة بالفيروس، لا تزال السلطات الصحية تشعر بالقلق إزاء ارتفاع معدل تكاثر الفيروس المقدر بـ 1.12، مما يشير إلى أن مريضا واحدا بكوفيد-19 ينقل المرض إلى أكثر من شخص واحد. كان معدل التكاثر يحوم دون 1.0 في يناير.

وتراقب كوريا الجنوبية عن كثب تداعيات قواعد التباعد الاجتماعي المخففة المطبقة منذ الأسبوع الماضي.

وتقع سيئول والمناطق المجاورة لها التي تضم نصف سكان البلاد البالغ عددهم 52 مليون نسمة، تحت المستوى 2 - ثالث أعلى مستوى في نظام من خمسة مستويات - والمناطق الأخرى تحت المستوى 1.5.

وتسمح قيود الفيروس للمطاعم والمقاهي والصالات الرياضية والنوادي الليلية والبارات في سيئول وإقليم كيونغكي المحيط بها بالبقاء مفتوحة لمدة ساعة إضافية حتى الساعة العاشرة ليلا.

ومع ذلك، لا تزال السلطات قلقة من أن عطلة رأس السنة القمرية الجديدة، التي استمرت من 11 إلى 13 فبراير، قد تؤدي إلى المزيد من حالات انتقال العدوى عبر المرضى الذين لا تظهر عليهم أعراض.

وتعد سلالات الفيروس المتحورة من بين العقبات الرئيسية التي تحول دون مكافحة الفيروس في البلاد أيضا. وحتى الآن، أبلغت البلاد عن 128 إصابة بالسلالات المتحورة، منها 103 إصابات بالسلالة من بريطانيا.

وفي غضون ذلك، تخطط البلاد لإطلاق أول برنامج للتطعيم ضد كوفيد-19 بلقاح أسترازينيكا يوم الجمعة، مع إعطاء التطعيمات للموظفين والمرضى الذين تقل أعمارهم عن 65 عاما في مستشفيات ومرافق التمريض.

وسيتم تقديم الدفعة الأولى من لقاح فايزر إلى الطاقم الطبي اعتبارا من يوم السبت أيضا. وتأمل كوريا الجنوبية في الوصول إلى مناعة القطيع بحلول نوفمبر.

ومن بين الإصابات المحلية التي تم الإبلاغ عنها اليوم الثلاثاء، تم رصد 118 إصابة و122 إصابة في سيئول وإقليم كيونغكي المحيط بها على التوالي.

وحدثت الإصابات الجماعية باستمرار في جميع أنحاء البلاد، حيث أبلغ مستشفى في وسط سيئول عن 218 إصابة حتى الآن، بينما أكد مصنع في ناميانغجو، شمال شرق العاصمة، 171 إصابة.

وأضافت البلاد 27 إصابة وافدة من الخارج.

ووصل عدد المرضى الذين يعانون من أعراض خطيرة في جميع أنحاء البلاد إلى 148 مريضا، بزيادة قدرها شخصين عن اليوم الذي سبقه.

وبلغ إجمالي عدد الأشخاص الذين تم إطلاق سراحهم من الحجر الصحي بعد التعافي الكامل 78,394 شخصا، بزيادة قدرها 507 أشخاص عن اليوم الذي سبقه.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك