Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 15 فبراير (يونهاب) -- من المقرر أن تبدأ كوريا الجنوبية حملة التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد في 26 فبراير، بلقاح شركة "أسترازينيكا"، ولكن سيتم تعليق تطعيم كبار السن وسط المخاوف من فعالية اللقاح، وفقًا للسلطات الصحية اليوم الاثنين.

وقالت الوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إنه سيتم تطعيم الأشخاص والمرضى في دور رعاية المسنين وغيرها من المرافق المعرضة لخطر العدوى، باستثناء البالغين من العمر 65 عامًا فأكثر، بالدفعة الأولى من اللقاح الذي طورته شركة الأدوية البريطانية السويدية العملاقة وجامعة أكسفورد.

وقد يؤدي قرار تعليق تطعيم كبار السن إلى عرقلة خطة التطعيم في البلاد، والتي تضمنت تطعيم ما مجموعه 760 ألفًا من العاملين في القطاع الصحي وكبار السن بين فبراير ومارس.

وقالت الوكالة الكورية إن ما مجموعه 272 ألف مريض وعامل يعملون في تلك المرافق، ومن بينها المصحات ومرافق التمريض ومرافق إعادة التأهيل، سيحصلون على الجرعة الأولى من لقاح "أسترازينيكا" المكون من جرعتين كاملتين.

وتهدف كوريا الجنوبية إلى تلقيح 70% من سكانها بحلول سبتمبر، لتحقيق ما يسمى بـ "مناعة القطيع" بحلول نوفمبر المقبل.

وقد قامت الحكومة بالفعل بتأمين ما يكفي لتلقيح 56 مليون شخص، عن طريق مرفق "كوفاكس" التابع لمنظمة الصحة العالمية، والعقود المنفصلة التي وقعتها مع أربع شركات أدوية أجنبية.

وفي الأسبوع الماضي، وافقت وزارة سلامة الغذاء والدواء على لقاح "أسترازينيكا"، بشرط أن تقوم الشركة بتقديم بيانات إضافية عن المرحلة الحالية الثالثة من الاختبارات السريرية، على البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا.

لكن الوزارة حذرت من تلقيح الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا فأكثر باللقاح، بعد أن قالت لجنة مراجعة منفصلة في وقت سابق إنه لا توجد بيانات كافية حول فعاليته بالنسبة لتلك الفئة العمرية.

ولذلك قالت الحكومة إنها ستؤجل تطعيم هذه الفئة العمرية حتى يتم الحصول على مزيد من البيانات، بما في ذلك نتيجة المرحلة الثالثة من التجارب السريرية. وسيتم اتخاذ القرار في أواخر مارس.

وقالت رئيسة الوكالة الكورية "جونغ أون-كيونغ" في إحاطة إعلامية إنه من المتوقع أن يتم تطعيم الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا فأكثر في الربع الثاني، باستخدام لقاح "أسترازينيكا" أو لقاح شركة الأدوية الأمريكية "نوفافاكس".

وقد ثار الجدل على مستوى العالم حول استخدام لقاح "أسترازينيكا" لكبار السن، حيث لا توجد بيانات كافية تؤكد فعاليته لدى تلك الفئة العمرية. وفي الأسبوع الماضي، أوصت لجنة الخبراء التابعة لوكالة الأدوية الأوروبية بالإجماع باستخدام اللقاح للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا.

ومع ذلك، أعلنت عدة دول أوروبية، من بينها ألمانيا وفرنسا، أنها ستقتصر في توزيع اللقاح على الشباب، وحذرت من استخدامه لكبار السن مشيرة إلى عدم كفاية البيانات حول فعاليته.

كما أرجأت بلدان أخرى، من بينها سويسرا وجنوب أفريقيا، الموافقة على اللقاحات، بحجة أن هناك حاجة إلى مزيد من البيانات.

يذكر أنه في أوائل شهر يناير الماضي، طلبت شركة الأدوية إصدار الموافقة على استخدام لقاحها في حالات الطوارئ، ليتم تصنيعها من قبل شركة "إس كيه بيو ساينس"، وهي وحدة اللقاحات التابعة لمجموعة "إس كيه" الكورية الجنوبية.

ويعتبر اللقاح أكثر ملاءمة للتلقيح الجماعي، حيث تتراوح درجة الحرارة المطلوبة لتخزينه من 2 إلى 8 درجات مئوية، مقارنة بلقاحات شركة "فايزر" و"موديرنا" التي تتطلب درجات حرارة شديد البرودة.

ومن المتوقع أن تصل لقاحات شركة الأدوية الأمريكية "فايزر" إلى البلاد بين أواخر فبراير وأوائل مارس، والتي سيتم توفيرها لحوالي 55 ألفًا من العاملين في مجال الرعاية الصحية، الذين يعالجون مرضى كوفيد-19.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك