Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 25 يناير(يونهاب) -- أقر نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة سامسونغ للالكترونيات لي جيه-يونغ عدم الطعن في قرار محكمة الاستئناف الأخير والقبول بحكمها .

وصرح لي إن-جيه ، محامي " لي " أن نائب رئيس مجلس الإدارة " لي " أقر قبول حكم المحكمة بقلب متواضع وعدم الطعن فيه.

بينما قال مسئول فريق التحقيق الخاص في النيابة العامة " حتى ولو تنازل " لي " عن الطعن في الحكم لإعادة الحكم مرة أخرى ، فذلك لا يعني تنازلنا عن ذلك، وننظر في رفع دعوى لإعادة الحكم ".

وفي حال تنازل فريق التحقيق الخاص، عن الطعن في القرار، سيتم تطبيق الحكم بصورة كاملة.

وحكمت محكمة الاستئناف في سيئول على "لي جيه-يونغ"، بالسجن لمدة عامين ونصف يوم الاثنين الماضي، 18 يناير ، في إعادة المحاكمة لقضية الرشوة المتعلقة بالرئيسة المعزولة "بارك كون-هيه"، وبذلك تم وضعه خلف القضبان للمرة الثانية بعد أقل من 3 سنوات من إطلاق سراحه.

وقد اتهم "لي" البالغ من العمر 52 عامًا بتقديم رشوة بقيمة 29.8 مليار وون (27.4 مليون دولار أمريكي)، ووعد بتقديم المزيد.

وفي عام 2017، أُدين "لي" بتقديم 7.2 مليار وون لدعم تدريب ابنة "تشوي" على الفروسية، وتبرع بقيمة 1.6 مليار وون إلى مؤسسة رياضية تديرها عائلة "تشوي"، وحُكم عليه بالسجن لمدة 5 سنوات. وقد برأته محكمة الاستئناف جزئيًّا من هذه التهم وخففت العقوبة إلى عامين ونصف مع وقف التنفيذ، وخفضت مبلغ الرشوة إلى 3.6 مليار وون.

ولكن في أغسطس 2019، ألغت المحكمة العليا الحكم، وحكمت بأن "لي" قدم ما مجموعه 8.6 مليار وون من الرشوة، وأعادت القضية إلى محكمة الاستئناف في سيئول لإعادة النظر فيها.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك