Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 3 ديسمبر(يونهاب) -- ظل عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد في كوريا الجنوبية اليوم الخميس أكثر من 500 إصابة لليوم الثاني على التوالي، مما يزيد من المخاوف من أن البلاد تواجه موجة أكبر من الجائحة في فصل الشتاء وسط إجراءات أكثر صرامة للتباعد الاجتماعي.

وأعلنت وكالة كوريا لمكافحة الأمراض والوقاية منها اليوم الخميس عن أن كوريا الجنوبية أضافت 540 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال يوم أمس مما يرفع حصيلة الإصابات إلى 35,703.

ويمثل هذا العدد زيادة قدرها 29 إصابة عن العدد المعلن عنه يوم أمس الأربعاء ليسجل أكثر من 500 إصابة لليوم الثاني على التوالي.

وقد ظل عدد الإصابات الجديدة أكثر من 500 إصابة(يومي 26 و28 نوفمبر)، ثم انخفض إلى أقل من 500 إصابة في 3 أيام(29 و30 نوفمبر و1 ديسمبر) غير أنه ارتفع مرة أخرى إلى أكثر من 500 إصابة منذ الأمس.

وكانت هناك 516 إصابة عدوى محلية و24 إصابة وافدة من الخارج.

وتجاوز عدد الإصابات المحلية حاجز الـ500 إصابة مرة أخرى في 6 أيام منذ يوم 27 نوفمبر عندما بلغ 525 إصابة محلية.

وأضافت العاصمة سيئول وضواحيها 419 إصابة محلية بزيادة قدرها 63 إصابة عن اليوم السابق، من بينها 260 إصابة في سيئول و137 إصابة في إقليم كيونغ كي و22 إصابة في إنتشون، وذلك ما يمثل 81.2% من إجمالي عدد الإصابات المحلية.

وتم الإبلاغ عن 15 إصابة و13 إصابة و10 إصابات في بوسان، وإقليمي تشونغ تشيونغ الجنوبي، وكيونغ سانغ الجنوبي على التوالي.

وارتفع عدد الإصابات الوافدة من الخارج بمقدار 6 إصابات عن اليوم السابق إلى 24 إصابة.

وأبلغت البلاد عن 3 حالات وفاة جديدة بالأمس مما يرفع حصيلة الوفيات إلى 529، ووصلت نسبة الوفيات إلى 1.48%.

وشهد عدد المرضى تحت حالة صحية حرجة أو خطرة زيادة قدرها 16 شخصا عن اليوم السابق ليبلغ 117 شخصا.

بلغ عدد الفحوصات التي أجريت خلال يوم أمس، 24,916 بزيادة 1,943 فحصا عن اليوم الذي سبقه.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك