Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 9 أغسطس (يونهاب) -- تسببت الأمطار الغزيرة والانهيارات الأرضية والفيضانات في كوريا الجنوبية في مقتل ما لا يقل عن 30 شخصًا في الأيام القليلة الماضية، لكن عدد القتلى قد يرتفع أكثر حيث فُقد أكثر من 10 أشخاص، ومن المتوقع هطول المزيد من الأمطار الغزيرة في المناطق الجنوبية من البلاد بسبب اقتراب الإعصار.

تسببت الأمطار الغزيرة في إحداث فوضى في جميع أنحاء البلاد منذ 1 أغسطس وسط موسم الرياح الموسمية الطويل.

وفقًا للبيانات الصادرة عن المقر المركزي لمكافحة الكوارث والسلامة، لقي 30 شخصًا مصرعهم وفُقد 12 شخصًا وجُرح 8 أشخاص بسبب الأمطار الغزيرة حتى اليوم الأحد.

وذكر المقر أن 13 شخصا لقوا مصرعهم خلال الأيام الثلاثة الماضية وفُقد اثنان وجُرح واحد فى أنحاء البلاد.

ولم تشمل حصيلة القتلى الضحايا من ثلاث سفن انقلبت في سد ويام في مدينة تشون تشيون، على بعد 85 كيلومترًا شرق سيئول، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وفقدان ثلاثة آخرين حتى اليوم الأحد. وتم تصنيفها على أنها حادث بحري.

وقال المقر المركزي أيضًا إن 5,900 شخصًا في 11 مدينة وإقليم قد غادروا منازلهم بسبب الأمطار الغزيرة، مضيفة أن نحو 4,600 آخرين ما زالوا في ملاجئ مؤقتة بعد التحذيرات من الكوارث.

وتم غرق أو دفن حوالي 9,300 هكتار من الأراضي الزراعية، بينما تم الإبلاغ عن 9,500 حالة من الأضرار التي لحقت بالمرافق العامة والخاصة. واستكملت أعمال الإصلاح في 73.2% من حالات التلف، بحسب المقر المركزي.

وقال المقر المركزي إنه تم إغلاق سبعة خطوط سكك حديدية في جميع أنحاء البلاد اعتبارًا من صباح الأحد، في حين تم إلغاء 10 رحلات في مطار كوانغ جو.

كما ضربت الأمطار الغزيرة المناطق الجنوبية من البلاد فى الأيام القليلة الماضية.

تم الإبلاغ عن إجمالي 612 ملم من الأمطار في بلدة داميانغ في إقليم جولا الجنوبي خلال فترة الأيام الثلاثة، مع 533.7 ملم في كوانغ جو و517.5 ملم في بلدة هواسون.

وفي منزل دفنه انهيار أرضي في بلدة جانغ سو بإقليم جولا الشمالي، عُثر على شخصين آخرين ميتين اليوم الأحد بعد العثور على شخصين لقيا حتفهما في اليوم السابق.

وفُقد رجل في السبعينيات من عمره بعد أن جرفه تيار قوي في بلدة داميانغ.

وقال المقر المركزي إن 3,749 شخصًا أصبحوا بلا مأوى خلال فترة الثلاثة أيام، ولا يزال معظمهم يقيمون في ملاجئ مؤقتة بسبب فيضان نهر سوم جين في بلدة نام وون بإقليم جولا الشمالي، وبلدتي غوريه وداميانغ بإقليم جولا الجنوبي.

وتم الإبلاغ عن ما يقرب من 3,300 حالة أضرار في الممتلكات خلال الفترة المذكورة، بما في ذلك 2,233 منشأة عامة، بينما تم الإبلاغ أيضًا عن أضرار في 287 مسكنًا و1,180 هكتارًا من الأراضي الزراعية.

وقد أدت الأمطار الغزيرة إلى تدمير بعض الطرق والجسور ووقوع 65 فيضانا في الجداول المحلية و11 انهيارا أرضيا.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك