Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 22 مارس (يونهاب) -- بدأت كوريا الجنوبية اليوم الأحد في إجراء الاختبار التشخيصي لفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) على جميع الوافدين من أوروبا، وقررت أيضًا أن تطالب الذين لديهم نتائج سلبية بالحجر الصحي الذاتي لمدة 14 يومًا، كجزء من الجهود المبذولة لمنع أي تدفق للعدوى من الخارج.

واعتبارًا من منتصف ليل يوم أمس السبت، شرعت الحكومة في تطبيق إجراءات الفحص لجميع الكوريين والأجانب، وسط المخاوف المتزايدة من ارتفاع عدد حالات الإصابة القادمة من الخارج.

ومن المتوقع أن يصل أكثر من 8,510 أشخاص إلى كوريا الجنوبية من الخارج، ومن بينهم ألف تقريبًا من أوروبا، التي أصبحت بؤرة جديدة لانتشار العدوى وجبهة أمامية في المعركة العالمية ضد الفيروس، حيث سجلت إيطاليا أكثر من 4,820 حالة وفاة.

ومن بين القادمين من أوروبا، سيتم اختبار أصحاب الأعراض المشتبه فيها في مرافق الحجر الصحي المنفصلة، وسيتم إرسال الآخرين إلى أماكن إقامة مؤقتة لإجراء الاختبارات في مرافق بالقرب من سيئول.

وإذا ظهرت النتائج إيجابية فسيتم إرسالهم إلى المستشفيات أو مرافق علاج الأعراض الخفيفة اعتمادًا على الحالة الصحية.

وسيُطلب من أصحاب النتائج السلبية الذين يعتزمون الإقامة في البلاد لفترة طويلة أن يعزلوا أنفسهم في المنزل لمدة أسبوعين، وسيتم إرسال الذين ليس لديهم محل إقامة إلى المرافق التي تديرها الحكومة.

أما الأجانب القادمين لقضاء فترة قصيرة فلن يتم وضعهم في الحجر الصحي، لكن السلطات الصحية ستتحقق من حالتهم الصحية يوميًّا عبر الهاتف.

وقال المسؤولون إن أي شخص ينتهك قواعد العزل الذاتي من الكوريين أو الأجانب سيتم معاقبته بموجب القانون الكوري.

وتعتزم الحكومة توفير الدعم المالي للقادمين من أوروبا الخاضعين للعزل الذاتي.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك