Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 19 مارس(يونهاب) -- غادرت طائرة مستأجرة رتبتها حكومة كوريا الجنوبية إلى سيئول عبر دبي اليوم الخميس، وعلى متنها 80 شخصا، تم إجلاؤهم من طهران بسبب تفاقم تفشي فيروس كورونا المستجد(كوفيد-19).

قالت وزارة الخارجية في سيئول إن طائرة الخطوط الجوية "آسيانا" التي تقل 74 مواطنا كوريا و6 أفراد إيرانيين من عائلاتهم، أقلعت من مطار آل مكتوم الدولي بالقرب من دبي في الساعة 8:05 صباحا (بتوقيت كوريا). ومن المقرر أن تصل إلى مطار إنتشون الدولي بعد ظهر اليوم.

وكان الأشخاص الذين تم إجلاؤهم، قد تم نقلهم جوا من طهران إلى دبي على متن طائرة مستأجرة منفصلة.

وعند وصولهم إلى مطار إنتشون الدولي، سيتم نقلهم إلى منشأة إقامة تديرها الحكومة لقضاء يومين تقريبا لإجراء اختبارات الفيروس. وقال مسؤولون إنه إذا كانت نتائج اختباراتهم سلبية، فسيُطلب منهم العزل الذاتي في منازلهم.

وكانت كوريا الجنوبية تجري محادثات مع إيران لترتيب رحلة إجلاء لإعادة مواطنيها عبر دولة ثالثة قريبة. حتى يوم الأربعاء، كانت إيران ثالث أكبر دولة مصابة بعد الصين وإيطاليا، حيث بلغ عدد حالات الإصابة 16,000 وأكثر من 980 حالة وفاة.

وزادت المخاوف أيضا من محدودية الوصول إلى الأدوية والعلاج المناسب هناك حيث عانت إيران من نقص في هذه السلع بسبب العقوبات الدولية الشديدة.

وكان الجانبان قد اتفقا في البداية على تشغيل رحلة طارئة في أواخر الأسبوع الماضي، ولكن تم تأجيل الجدول الزمني لأن المشاورات استغرقت وقتا أطول من المتوقع.

ومن أجل المساعدة في تخفيف المخاوف الإنسانية في إيران والحفاظ على العلاقات الاقتصادية معها، كانت سيئول تبحث في طرق لتصدير السلع الإنسانية إلى طهران.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قالت السفارة الإيرانية لدى سيئول إن بلادها ترحب بالمساعدات الطبية الدولية للمساعدة في مكافحة فيروس كورونا المستجد، داعية إلى الحاجة إلى استجابة منسقة عالميا لاحتواء الوباء.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك