Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 18 مارس (يونهاب) -- دخل نائب وزير الصحة والرعاية الاجتماعية في كوريا الجنوبية في عزل ذاتي لمدة أسبوعين، بعد اتصاله بأحد المصابين بعدوى فيروس كورونا الجديد(كوفيد-19)، وفقًا لما ذكرته السلطات الصحية في البلاد اليوم الأربعاء.

وكان نائب وزير الصحة "كيم كانغ-ليب" قد عقد اجتماعًا مع المدير العام لمستشفى جيسيونغ في بوندانغ في مدينة سونغنام جنوب سيئول وبعض مسؤوليه يوم الجمعة الماضي، ثم تم العثور على ما مجموعه 29 مريضًا بالفيروس -من بينهم طبيبان- وكانوا على علاقة بذلك المستشفى، منذ أول تفشٍ للفيروس فيه في 5 مارس.

وتم تشخيص المدير العام للمستشفى بمرض كوفيد-19 في وقت سابق من اليوم، حيث قال المسؤولون إن الأعراض ظهرت عليه يومي الأربعاء والخميس الماضيين قبل الاجتماع مع "كيم".

وقالت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في بيان لها: "أظهرت المراجعات الوبائية أن كيم وسبعة مسؤولين آخرين في وزارة الصحة كانوا على اتصال وثيق بالمدير العام للمستشفى".

وفي البداية، قالت وزارة الصحة إن أكثر من 20 من مدراء المستشفيات كانوا سيشاركون في الاجتماع المنعقد في وسط مدينة سيئول، وقالت إنه على الرغم من عدم ظهور أي أعراض للمرض عليهم حتى الآن فسيتم عزلهم جميعًا لمدة أسبوعين مع مراقبتهم. وإذا ظهرت عليهم أعراض المرض فسوف يتم إجراء الاختبار التشخيصي للفيروس عليهم.

وقد أبلغت كوريا الجنوبية عن أقل من 100 حالة جديدة للإصابة بفيروس "كوفيد-19" في الأيام الأربعة الماضية، وبلغ مجموع الإصابات في البلاد 8,413 حالة منذ تأكيد أول حالة في 20 يناير.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك