Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 15 مارس(يونهاب) -- تعتزم كوريا الجنوبية الإعلان عن مدينة دايغو الجنوبية الشرقية والإقليم المجاور لها كمناطق كوارث خاصة يوم الأحد، مما يمهد الطريق لدعم الدولة للمناطق التي تضررت بشدة من الفيروس التاجي الجديد، حسبما قال مسؤولون.

وتأتي هذه الخطوة حيث تم الإبلاغ عن ما يقرب من 90% من حالات الإصابة بالفيروس التاجي في رابع أكبر مدينة في كوريا الجنوبية في دايغو وإقليم كيونغ سانغ الشمالي المحيط بها. تم تصنيفها على أنها مناطق رعاية خاصة لعدوى كوفيد -19.

ومن المنتظر أن يعقد رئيس الوزراء جيونغ سي- غيون اجتماعا مغلقا مع الوزراء المعنيين بشأن التفاصيل المتعلقة بالإعلان في الصباح. ومن المتوقع أن يرفع جيونغ توصية للرئيس مون جيه-إن بالإعلان.

وسيسمح إعلان مناطق الكوارث الخاصة للحكومة بإنفاق أموال الدولة لدعم 50% من النفقات اللازمة للتعافي من الأضرار. ستسمح هذه الخطوة أيضًا للمتضررين بالحصول على دعم الدولة في تكاليف المعيشة والإعفاء في دفع فواتير الخدمات العامة ورسوم التأمين الصحي العام.

وستكون هذه هي المرة الأولى التي تحدد فيها كوريا الجنوبية منطقة معينة كمنطقة كوارث خاصة بسبب الأمراض المعدية، وليس الكوارث الطبيعية.

وأبلغت كوريا الجنوبية عن 8,162 حالة إصابة بالفيروس و75 حالة وفاة منذ الحالة الأولى في 20 يناير.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك