Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 8 مارس (يونهاب) -- أظهرت بيانات اليوم الأحد أن عدد ركاب المواصلات العامة في العاصمة سيئول في الأسبوع الأول من مارس انخفض لأكثر من 30% مقارنة بنفس الفترة من شهر يناير، في ظل الخوف من تفشي فيروس كورونا الجديد(كوفيد-19).

وانخفض عدد من استخدموا الحافلات أو مترو الأنفاق خلال الفترة الممتدة من يوم الاثنين إلى الجمعة من الأسبوع السابق بنسبة 34.5% مقارنة بنفس الأيام من شهر يناير المنصرم، وفقا للبيانات الصادرة من قبل حكومة سيئول.

وانخفضت النسبة مقارنة بالأسبوع الذي سبقه (30.9%).

وقد أبلغت كوريا الجنوبية عن أول إصابة بكوفيد-19 في البلاد في 20 من يناير الماضي، وارتفعت عدد الإصابات إلى 7,134 بحلول اليوم الأحد. وبلغ عدد المصابين 120 شخصا في سيئول، و141 في إقليم كيونغ كي المحيط بالعاصمة حتى الآن.

وأظهرت البيانات كذلك أن الكثافة المرورية اليومية بالعاصمة التي يبلغ عدد سكانها 10 ملايين انخفضت في الأسبوع الأول من مارس بنسبة 7.5% مقارنة بنفس الفترة من يناير الماضي.

وجاء التراجع في استخدام المواصلات العامة في الوقت الذي يمتنع فيه المواطنون عن الأنشطة الخارجية خوفا من التعرض للإصابة بكوفيد-19.

ورفعت كوريا الجنوبية تحذيرها من الفيروس لأعلى مستوياته الشهر الماضي، وأجُلت العديد من التجمعات الشعبية والفعاليات بما يشمل المباريات الرياضية والحفلات الموسيقية والشعائر الدينية.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك