Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 2 ديسمبر (يونهاب) -- أفاد مصدر اليوم الاثنين أن "كوجي توميتا" المبعوث الياباني الجديد المعتمد لدى سيئول سيصل إلى البلاد خلال الأسبوع الجاري.

ويأتي التعيين الجديد وسط توقعات كبيرة حول الدور الذي قد يلعبه المبعوث الجديد في تحسين الروابط بين الدولتين والتي تأثرت بشدة من الخلاف حول قضايا تجارية وتاريخية. مع العلم أن الجارتين تسعيان إلى التوصل إلى حل دبلوماسي للخلاف الدائر حول قيود التصدير اليابانية التي اعتبرتها سيئول خطوة انتقامية لقرارات المحكمة العليا الكورية العام الماضي في قضايا العمل القسري إبان زمن الحرب.

ومن المتوقع أن يصل توميتا إلى سيئول يوم غد الثلاثاء، ويعد المبعوث الجديد دبلوماسيا مخضرما، وبالأخص لخبرته الطويلة في التعامل مع شؤون الولايات المتحدة. وسيحل توميتا محل السفير السابق ياسوماسا ناغامين الذي تم ايفاده للبلاد في أغسطس 2016.

الجدير بالذكر أن العلاقات المتأزمة بين البلدين شهدت انفراجة الشهر الماضي، حيث قررت سيئول تأجيل إنهاء اتفاقية عسكرية بين البلدين لتقاسم المعلومات الاستخباراتية، في محاولة واضحة للحفاظ على الدبلوماسية مع طوكيو لحل الخلاف التجاري.

بدأ توميتا العمل في السلك الدبلوماسي في عام 1981، وخدم منذ ذلك الحين، في العديد من البعثات الخارجية بما في ذلك الولايات المتحدة وإسرائيل.

سبق وعمل توميتا كوزير مفوض بالسفارة اليابانية بسيئول في الفترة ما بين عامي 2004 و2006.

كما شغل منصب المدير العام لشؤون أمريكا الشمالية بوزارة الخارجية في الفترة ما بين 2013 و2015. وكان ممثل بلاده في المنتدى الرئيسي لقمة مجموعة العشرين التي عقدت في أوساكا باليابان في يونيو الماضي.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك