Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 1 ديسمبر(يونهاب) -- أظهرت بيانات حكومية اليوم الأحد أن صادرات كوريا الجنوبية في نوفمبر انخفضت بمقدار 14.3% عن نفس الشهر من العام الماضي لتسجل بذلك تراجعا للشهر الثاني عشر على التوالي على أساس سنوي. ويأتي هذا وسط الصراع التجاري طويل الأمد بين الولايات المتحدة والصين، بالإضافة إلى استمرار ضعف أسعار رقائق الذاكرة.

حققت الشحنات الصادرة في شهر نوفمبر 44.1 مليار دولار أمريكي الشهر الماضي، مقارنة بـ 51.4 مليار دولار حققتها في نفس الفترة من العام الماضي، وفقا للبيانات المجمعة من وزارة التجارة والصناعة والطاقة.

وأضافت الوزارة أن الواردات تراجعت بنسبة 13% على أساس سنوي مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، محققة 40.7 مليار دولار، وهو ما يمثل انخفاضا متواصلا للشهر السابع على التوالي.

وبلغ الفائض التجاري للبلاد 3.37 مليار دولار في نوفمبر الماضي، ليسجل بذلك الشهر الـ94 على التوالي الذي تتخطى فيه صادرات البلاد وارداتها.

ومن المتوقع أن يصل إجمالي صادرات البلاد للعام الجاري أقل من 600 مليار دولار، مع العلم أن كوريا الجنوبية تخطت حاجز الـ600 مليار لأول مرة في عام 2018، حينما حققت 604.9 مليار دولار.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك