Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 29 نوفمبر(يونهاب) -- أوضحت وكالة الاستخبارات الوطنية اليوم الجمعة أن تحركات المركبات والمعدات زادت بشكل طفيف في موقع دونغ تشانغ-ري لإطلاق الصواريخ بكوريا الشمالية.

وذكرت الوكالة في اجتماع عام للجنة الاستخبارية البرلمانية أنه لم يتم رصد أي تحرك غير عادي في الموقع، غير أن تحركات المركبات والمعدات زادت بشكل طفيف مؤخرا وفقا لصور التقطها القمر الاصطناعي.

وقالت إن حجم العمال الذين ترسلهم كوريا الشمالية إلى الخارج مثل الصين وروسيا لكسب العملات الأجنبية، في أكتوبر من هذا العام، انخفض بمقدار 40% عن أغسطس عام 2017، مضيفة أن كوريا الشمالية تسعى لإيجاد سبل مختلفة لإبقاء عمالهم في الخارج، حيث يجب عليها أن تسحب جميع عمالها حتى يوم 20 ديسمبر القادم بموجب قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أرقام 2, 3, 7, 9.

وأفادت الوكالة أن حجم التبادل التجاري بين كوريا الشمالية والصين من يناير إلى أكتوبر هذا العام بلغ 2.24 مليار دولار بزيادة قدرها 15.8% عن نفس الفترة من العام الماضي، غير أن العجز التجاري مع الصين ارتفع بمقدار 16.4% إلى 1.89 مليار دولار، وقد يسجل أعلى مستوى له في هذا العام.

وأضافت قائلة إن كوريا الشمالية أجرت يوم أمس الخميس اختبار نظام إطلاق متعدد لإطلاق الصواريخ الضخمة، وركزت على القدرة على إطلاق القذيفتين بصورة متتالية.

وكانت كوريا الشمالية قد سجلت 17 دقيقة و19 دقيقة في الفجوة الزمنية بين إطلاق القذيفتين في الاختبارين الأول والثاني في يومي 24 أغسطس و10 سبتمبر، ويبدو أنها قلصت هذه الفجوة الزمنية إلى 3 دقائق و30 ثانية في الاختبار الثالث والأخير في يومي 31 أكتوبر و27 نوفمبر.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك