Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 29 نوفمبر(يونهاب)-- اخترقت طائرة حربية صينية منطقة الدفاع الجوي لكوريا الجنوبية مرة أخرى اليوم الجمعة، ما دفع القوات الجوية لإرسال الطائرات المقاتلة لطردها من المنطقة، حسبما ذكرت هيئة الأركان المشتركة.

وقد اخترقت الطائرة التي يتكهن بأنها طائرة مراقبة من طراز Y-9 منطقة تحديد الدفاع الجوي لكوريا الجنوبية الساعة 10:05من خلال منطقة غرب ليبو، وهي صخرة يغطيها الماء جنوب جزيرة جيجو ثم خرجت الساعة 10:53. ثم اخترقت المنطقة مرتين أخريين قبل أن تغادر بشكل نهائي الساعة 1:36 دقيقة ظهرا.

وتعلن الدول عن منطقة الدفاع الجوية التابعة لها للتعرف مبكرا على الطائرات التي تقترب من مجالها الجوي، وعلى الرغم من أن هذه المنطقة لا تُعد جزءا من المجال الجوي، إلا أن الطائرات الأجنبية عليها تقديم إخطار مسبق قبل الاقتراب منها وفقا للعرف الدولي .

وأوضح مسؤول بهيئة الأركان المشتركة قائلا "دخول طائرة صينية حربية لمنطقة الدفاع الجوي الكورية لا يعد انتهاكا لمجالنا الجوي"، مستخدما اسم جمهورية كوريا الجنوبية الرسمي.

وأضاف "بإرسال طائراتنا القتالية، اتخذ الجيش الخطوات التكتيكية الطبيعية تحضيرا لوقوع أي ظرف عرضي أثناء بقاء الطائرة الدخيلة بالمنطقة."

وجاء اختراق الطائرة الحربية لمنطقة الدفاع الجوي الكورية قبيل زيارة وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" لسيئول الأسبوع المقبل، في خطوة تُرى كعلامة على تطوير العلاقات بين سيئول وبكين عقب فترة اتصفت بتوتر العلاقات بين البلدين المتجاورين بسبب تركيب نظام دفاعي صاروخي أمريكي في شبه الجزيرة الكورية.

ويُشار إلى أن الطائرات الحربية الصينية اخترقت المنطقة الجوية لكوريا الجنوبية أكثر من 20 مرة هذا العام.

ويرى المحللون أن الطائرات الأجنبية تخترق المنطقة عن عمد للحصول على معلومات حول تردد الرادار العسكري الكوري وهي معلومة ضرورية للقيام بعمليات تشويش محتملة في حالة اندلع بينهما نزاع ما، أو لاختبار الاستعداد الدفاعي.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك