Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 11 نوفمبر (يونهاب) -- أصبح "الطفيلي" الفيلم الكوري الجنوبي الحائز على جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان الدولي، أكثر الأفلام الأجنبية الناجحة تجاريا في السوق الأمريكي هذا العام، بعد أن حقق أرباحا وصلت إلى 11 مليون دولار.

بلغت إيرادات الفيلم منذ بدء عرضة في الصالات الأمريكية في 11 أكتوبر الماضي، 11.28 مليون دولار، وفقا لبيانات الـ"بوكس أوفيس" والمجلة الأمريكية "فارايتي".

وتعد حصيلة إيرادات الفيلم الأكبر من نوعها لفيلم أجنبي في أمريكا الشمالية في عام 2019 وأكثر الأفلام الكورية نجاحا من الناحية التجارية في السوق الأمريكية حتى الآن.

وقد كان الفيلم الأسباني "نو مانش فريدا 2" (No Manches Frida) صاحب اللقب قبل "الطفيلي" حيث بلغت أرباحه 9.27 مليون دولار.

الجدير بالذكر أن عدد صالات عرض الفيلم شهد زيادة كبيرة وصولا إلى 603 صالة في إجازة الأسبوع الماضي مقارنة بأسبوع سابق حيث عُرض الفيلم في 461 صالة فقط، وذلك بفضل النجاح الذي حققه الفيلم الكوري.

ويبدو أن أداء الفيلم القوي في السوق سيساهم بشكل كبير في زيادة احتمالات حصوله على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي.

تدور أحداث الفيلم حول تصادم بين عائلتين أحدهما غنية والأخرى فقيرة، مما يؤدي إلى العديد من الأحداث غير المتوقعة، ويتميز الفيلم بصبغة الكوميديا السوداء ويحمل الكثير من المعاني المجازية.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك