Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 7 نوفمبر (يونهاب)-- دعا الرئيس مون جيه-إن وكالات أنباء آسيا-المحيط الهادئ إلى الاستمرار في تقديم الانتباه والدعم لعملية السلام في شبه الجزيرة الكورية، وهو يرحب بممثليها في المكتب الرئاسي الكوري - البيت الأزرق.

وذكر مون خلال لقائه مع رؤساء 32 وكالة أنباء من 28 دولة "تحقيق السلام في شبه الجزيرة الكورية يمثل نقطة انطلاق لتأسيس مجتمع سلام يتميز بالازدهار المشترك."

هذا وتجمع ممثلو الوكالات في سيئول لحضور الجمعية العامة لمنظمة وكالات أنباء آسيا-المحيط الهادئ (OANA).

وقال "مازال هناك الكثير من الصعاب ولكن السلام هو الطريق الذي علينا أن نسير به، ليس فقط في شبه الجزيرة وشرق آسيا بل في العام أجمع." وأضاف، "أنا واثق من أن اهتمامكم ودعمكم سيمثلان عونا كبيرا لصنع تاريخ جديد للسلام."

وأشار مون أيضا إلى اتفاقية الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة والتي تم التوقيع عليه أثناء زيارته لبانكوك في وقت سابق من الأسبوع الجاري، تعد بمثابة "فرصة ذات أهمية بالغة" لتوسيع التجارة الحرة والازدهار المشترك في المنطقة.

وذكّر مون الحضور بخطة كوريا لاستضافة قمة تذكارية خاصة مع دول رابطة جنوب شرق آسيا(آسيان) وقمة منفصلة مع دول نهر ميكونغ بنهاية هذا الشهر.

وأضاف "سيكون هذا حدثا هاما" لمناقشة طرق تحقيق تطوير العلاقات بين كوريا وشركائها المستقبليين لتحقيق النمو المشترك.

وفي الشأن، قال "جو" إن يونهاب باعتبارها وكالة أنباء رائدة في كوريا الجنوبية ستبذل قصارى جهدها لنشر جهود الحكومة من أجل السلام في المنطقة من خلال وكالات الأنباء الشريكة لها.

وأكد على أن يونهاب ستركز أيضًا على "دبلوماسية الإعلام" من موقعها كرئيس لـOANA من خلال تبادل الأخبار مع نظرائها في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وأضاف جو أن أعضاء OANA يسعون نحو تبني "إعلان سيئول 2019" في نهاية المؤتمر يوم الغد، الأمر الذي يدل على التزامهم بـ"الدعم النشط" لنزع السلاح النووي والسلام الدائم في شبه الجزيرة.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك