Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 15 أكتوبر(يونهاب) -- أكد قائدان عسكريان رفيعا المستوى من كوريا الشمالية والصين مجددا على أهمية العلاقات الثنائية بين البلدين وأوضحا أن الحفاظ على هذه العلاقة "واجب نبيل" على جيشي البلدين. وذلك وفقا لما ذكرته وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية اليوم الثلاثاء.

وكان كيم سو-جيل، مدير المكتب السياسي العام لجيش كوريا الشمالية قد التقى مع مياو هوا، مدير إدارة الشؤون السياسية باللجنة العسكرية المركزية بالصين في بيونغ يانغ يوم أمس الاثنين، وذلك وفقا للوكالة.

أثناء اللقاء، أكد كيم على أن الحفاظ على علاقات الصداقة التي تجمع بين البلدين "واجب نبيل" على جيشي البلدين. من جانبه قال هوا، إن العلاقات بين البلدين "ممهورة بالدم وهي ثروة عظيمة لشعبي البلدين".

تأتي زيارة هوا لبيونغ يانغ بعد زيارة كيم لبكين في أغسطس الماضي حيث قابل قادة عسكريين صينيين وكبار أعضاء الحزب لمناقشة سبل تقوية التعاون بين البلدين.

تفاخرت كوريا الشمالية والصين بالعلاقات القوية التي تجمعهما حيث احتفلتا هذا العام بالذكرى السبعين على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما.

الجدير بالذكر أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون والرئيس الصيني شي جين بينغ عقدا خمسة لقاءات قمة منذ مارس العام الماضي. وزار الرئيس شي بيونغ يانغ في يونيو الماضي في أول زيارة لرئيس صيني لكوريا الشمالية منذ 14 عاما.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك