Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 9 أكتوبر(يونهاب) -- نظمت جماعة مدنية محافظة تنتقد إدارة مون جيه-إن مظاهرة حاشدة على نطاق واسع في وسط العاصمة سيئول اليوم الأربعاء للمطالبة باستقالة الرئيس مون ووزير العدل المثير للجدل جو كوك.

وفي تحرك مضاد ظاهر ، تخطط مجموعة مدنية ليبرالية لإقامة وقفة احتجاجية ضخمة على ضوء الشموع في جنوب سيئول يوم السبت القادم للتعبير عن دعمها لوزير جو، وتحرك الرئيس مون للإصلاح في النيابة العامة.

وقالت المجموعة المحافظة التي أطلقت على نفسها اسم " التحالف الوطني لإقالة الرئيس مون "، إنها بدأت مسيرتها الميدانية الثانية ضد مون وجو في ميدان كوانغهوامون في الساعة الواحدة بعد الظهر ، بهدف حضور مليون شخص.

يذكر أن اليوم الأربعاء يوافق يوم هانغول السنوي ، وهو يوم وطني للاحتفال باختراع وإعلان الأبجدية الكورية في عام 1446.

عقد التحالف المحافظ ، الذي انطلق في 20 سبتمبر من قبل جيون غوانغ هون ، القس ورئيس المجلس المسيحي الكوري ، ولي جيه-أوه ، مستشار حزب الحرية الكوري المعارض الرئيسي ، أول تجمع له ضد مون وجو في نفس المكان يوم الخميس الماضي. وادعى بأن التحالف المحافظ حشد حوالي 3 ملايين شخص.

وأصر التحالف المحافظ على أن جو غير لائق للعمل كوزير للعدل يشرف على النيابة العامة ، لأن عائلته كانت قيد التحقيق من قبل النيابة العامة حول مزاعم فساد مختلفة.

ويخطط المتظاهرون المحافظون للتوجه نحو تشيونغ وا داي ، المكتب الرئاسي ، بعد مسيرة غوانغهوامون للمطالبة باستقالة مون.

وبشكل منفصل ، يخطط حوالي 1,000 عضو من " حزبنا الجمهوري اليميني المتطرف " لعقد مؤتمر صحفي أمام مركز سيجونغ للفنون الأدائية ، المتاخم لكوانغهوامون ، في الساعة الرابعة 4 مساءً. للدعوة لاعتقال جو واستقالة مون. وسوف يسيرون إلى تشيونغ وا داي بعد المؤتمر الصحفي.

وتعرض جو ، المعروف باسم المهندس الرئيسي لحملة إصلاح نظام النيابة العامة تحت إدارة الرئيس مون ، لضغط متزايد للاستقالة بسبب الهفوات الأخلاقية المزعومة ومجموعة من الادعاءات المتعلقة باستثمار عائلته في صندوق أسهم خاصة وقبول ابنته بالمدرسة.

وقام مون بتعيين جو ، أستاذ القانون السابق والسكرتير الرئاسي السابق للشؤون المدنية ، وزيراً للعدل في 9 سبتمبر على الرغم من اعتراضات قوية من حزب الحرية الكوري المعارض الرئيسي وغيره من النقاد. وقد أدى التعيين إلى تعميق الفجوة في كوريا الجنوبية حيث يدعو الحزب المعارض الرئيسي إلى إقالته بينما يدعو مؤيدو الحزب الديمقراطي الحاكم وجو إلى إصلاح نظام النيابة العامة.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك