Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول ، 18 سبتمبر (يونهاب) -- أعلنت وزارة شؤون المحاربين القدامى اليوم الأربعاء أنها ستسعى لمراجعة اللوائح المتعلقة برجال الجدارة الوطنية إثر انتقادات بأن جنديا متقاعدا فقد ساقيه في انفجار لغم أرضي كوري شمالي لم يُعترف به كمصاب في معركة .

في أغسطس 2015 ، فقد ها جيه هيون ، الذي خدم في الجيش كرقيب أول ، ساقيه عندما انفجر لغم خشبي مدفون من قبل كوريا الشمالية داخل المنطقة المنزوعة السلاح (DMZ) عندما كان يقوم بعمليات بحث.

عندما تم تسريحه من الجيش في وقت سابق من هذا العام ، اعترف به الجيش ، وفقًا لقانون إدارة الأفراد العسكريين ، كمقاتل جريح في القتال.

لكن وزارة شؤون الوطنيين والمحاربين القدامى قررت الشهر الماضي الاعتراف به على أنه "جريح أثناء الخدمة العامة" ، بدلاً من أثناء معركة ، بناءً على قانون رجال الجدارة الوطنية .

وقال المتحدث باسم الوزارة كيم داي وون "بما أن "ها" قدم طلبا لإعادة التداول ، فسوف ننظر بدقة في القضية مرة أخرى". ستكون النتيجة متاحة مطلع الشهر المقبل.

وأشار كيم إلى أن الأحكام المختلفة التي أصدرها الجيش والوزارة يبدو أنها ناتجة عن بعض العناصر المتضاربة في اللوائح ، وأضاف أن الوزارة ستسعى لمراجعة اللوائح ذات الصلة بطريقة شاملة لمنع تكرار مثل هذا الخلاف.

رداً على المشكلة ، قال الرئيس مون جيه-إن يوم الثلاثاء إنه من الأفضل مراجعة ما إذا كان هناك مجال للتفسير المرن للوائح ذات الصلة .

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك