Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 16 سبتمبر(يونهاب) -- من المنتظر أن تفتح جزيرة " جيودو " الواقعة في جنوب شرق كوريا الجنوبية لعامة الناس ، بعد أن ظلت محظورة بكونها منتجع حصري لرئيس الدولة لمدة 47 عاما.

وصرحت وزارتا الشؤون الداخلية والسلامة والدفاع والقوات البحرية وإقليم كيونغسانغ الجنوبي ومدينة غوجيه اليوم الاثنين أنه سيُسمح بدخول عامة الناس إلى هذه الجزيرة المحظورة لمدة عام واحد ابتداء من يوم الغد، الموافق 17 سبتمبر حتى 16 من سبتمبر عام 2020م.

وبهذا القرار، سيسمح لزوار الجزيرة بزيارة طريق النزهة وشاطئ البحر وحديقة يونريجي ، باستثناء نزل الرئيس ومنشآت عسكرية. حيث سيسمح بزيارة 600 شخص كحد أقصى في اليوم، لفترتين قبل وبعد الظهر، وتقتصر مدة الزيارة لمدة ساعة ونصف .

ويعد السماح بزيارة جزيرة جيودو المرة الأولى بعد أن حددت الدولة الجزيرة كنزل للرئيسة الأسبق بارك جونغ-هي في وقتها عام 1972، وحرمت المدنيين العاديين من زيارتها.

وسبق أن وعد الرئيس مون جيه-إن بإرجاع الجزيرة لعامة الناس أثناء زيارته لها في نهاية يوليو الماضي، وكان وعده ضمن تعهداته الانتخابية عام 2017م.

وستقام فعاليات متنوعة مع حفل افتتاح تجريبي للجزيرة يوم الغد، وستستقبل الجزيرة أول دفعة من الزوار البالغ عددهم 200 شخص يوم الغد.

يمكن زيارة الجزيرة عبر حجز مسبق بالهاتف أو زيارة موقع الانترنت لشركة السفينة السياحية الى الجزيرة قبل يومين على الأقل.

وتخطط وزارة الشؤون الداخلية، لافتتاح الجزيرة بصورة كاملة تدريجيا بعد تقييم فترة الافتتاح التجريبي لمدة عام واحد.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك