Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 16 أغسطس (يونهاب) -- أعلنت الحكومة الكورية الجنوبية اليوم الجمعة أنها ستشدد عمليات التفتيش على السلامة والصحة البيئية الخاصة بنفايات البطاريات والإطارات والبلاستيك المستوردة من اليابان.

ذكرت وزارة البيئة الكورية الجنوبية أنها ستعمل على تشديد اختبارات النشاط الإشعاعي والمعادن الثقيلة على نفايات البطاريات والإطارات والبلاستيك المستوردة من اليابان إلى كوريا الجنوبية بغرض إعادة التدوير.

تأتي هذه الخطوة في أعقاب قرار الوزارة في 8 أغسطس بتشديد عمليات التفتيش على واردات رماد الفحم من اليابان، ويُنظر إليها على أنها جزء من ردود فعل كوريا الجنوبية على تحركات اليابان لتقييد صادراتها من المواد الصناعية الحيوية إلى كوريا الجنوبية.

وقالت الوزارة "ستتخذ الحكومة إجراءات إضافية تتعلق بالسلامة البيئية والصحية لواردات النفايات،" مشيرة إلى أن نفايات البطاريات والإطارات والبلاستيك ستخضع لعمليات تفتيش أكثر صرامة.

وأضافت "القرار يعكس أيضا قلق الجمهور بشأن التلوث الإشعاعي للنفايات المستوردة."

في العام الماضي، استوردت كوريا الجنوبية 2.54 مليون طن من النفايات الصناعية، مقارنة بصادراتها البالغة 170 ألف طن، وفقا للبيانات الحكومية.

مثل رماد الفحم نصف وارادات البلاد من النفايات والذي يعادل 1.27 مليون طن في العام الماضي، تليه نفايات البطاريات (18.5%، 470 ألف طن) ونفايات الإطارات (9.5%، 240 ألف طن) ونفايات البلاستيك (6.6%، 170 ألف طن).

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك