Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيجونغ، 12 أغسطس (يونهاب) -- قررت كوريا الجنوبية اليوم الاثنين حذف اليابان من قائمتها للشركاء التجاريين الموثوق بهم، مما زاد من حدة النزاع التجاري بين البلدين والناجم عن قيود التصدير التي فرضتها اليابان على كوريا الجنوبية.

قالت وزارة التجارة والصناعة والطاقة اليوم إنها ستقوم بتجديد قائمة التصدير الخاصة بها إلى 3 مجموعات للشركاء التجاريين بدلا من المجموعتين القائمتين حاليا، مما يضع طوكيو بمفردها في المجموعة المنشأة حديثا.

كانت اليابان ضمن المجموعة الأولى التي تضم 29 دولة خاضعة لإجراءات التصدير التفضيلية، وجميعها منضم إلى أكبر 4 اتفاقيات لمراقبة الصادرات في العالم مثل اتفاق واسينار (WA).

وطبقا للوزارة، ستقتصر المجموعة المنشأة حديثا بين المجموعتين القائمتين حاليا، على البلد الذي انضم إلى الاتفاقيات الدولية الأربع ولكنه يدير نظاما لمراقبة الصادرات ينتهك المعايير الدولية.

وقال وزير الصناعة سونغ يون-مو "نحتاج إلى تشغيل نظام مراقبة الصادرات مع الأخذ في الاعتبار أنه من الصعب العمل عن كثب مع بلد ينتهك بشكل متكرر القواعد الأساسية لضوابط التصدير أو يشغل نظاما غير قانوني."

هذا وبموجب المعاييرالجديدة، سيتعين على الشركات المحلية التي تشحن المنتجات إلى اليابان تسليم خمس وثائق مختلفة للحصول على الموافقة، وذلك بزيادة عن الوثائق الثلاث الحالية. وستستغرق عملية الموافقة أيضا حوالي 15 يوما، أي أعلى بكثير من الخمسة الحالية.

وقالت الوزارة إن ما يسمى بالموافقة الشاملة التي ستستمر لمدة عامين، سيتم منحها فقط في ظل ظروف محدودة.

وذكرت أنه سيتم تنفيذ التصنيف الجديد اعتبارا من الشهر المقبل تقريبا بعد جمع الرأي العام لمدة 20 يوما.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك