Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 19 يوليو (يونهاب) -- أوضحت الحكومة الكورية الجنوبية اليوم الجمعة فيما يتعلق بالخلاف التجاري بين كوريا الجنوبية واليابان أنها تتطلع إلى سحب طوكيو للضغط الأحادي مثل قيود التصدير اليابانية بصفتها خطوة انتقامية، وعودتها إلى طاولة الحوار لتوصل إلى حل دبلوماسي.

وأعلنت الحكومة بسيئول اليوم عن موقفها إزاء تصريحات وزير الخارجية الياباني تارو كونو بأن سيتخذ إجراءات ضرورية أخرى ضد كوريا الجنوبية.

وأكدت الحكومة الكورية على استعدادها لمناقشة سبل معقولة مع الجانب الياباني تضمن بها رضا الضحايا وشعبي البلدين مثل سبيلة الحل التي اقترحتها على اليابان من أجل تسوية قضية تنفيذ حكم المحكمة العليا.

اقترحت كوريا الجنوبية في الشهر الماضي على اليابان تعويض ضحايا العمل القسري من خلال إنشاء الشركات الكورية واليابانية صندوق لتقديم التعويضات بشكل طوعي.

ولكن اليابان أدلت بمعارضتها على الفور لاقتراح كوريا الجنوبية، وأوضح الوزير كونو اليوم أن الاقتراح غير مقبول أبدا عندما أشار إليه السفير الكوري الجنوبية لدى اليابان نام غوان-بيو.

يشار إلى أن اليابان استدعت السفير الكوري "نام" احتجاجا على رفض كوريا الجنوبية لمقترح اليابان بشأن تشكيل لجنة تحكيم مؤلفة من 3 أعضاء من دول ثالثة.

كانت اليابان قد اقترحت على كوريا الجنوبية تشكيل لجنة تحكيم لمناقشة قرارات محكمة كورية جنوبية أمرت بمقتضاها الشركات اليابانية بدفع تعويضات لضحايا العمل القسري في زمن الحرب.

وشددت الحكومة على أن اليابان يجب عليها أن تواجه التاريخ غير السعيد لحل المسألة بإخلاص، وتبذل جهودها للتخفيف من آلام الضحايا ومعانتهم.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك