Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول ، 17 يونيو (يونهاب) -- أجرى وزيرا كوريا الجنوبية والولايات المتحدة محادثات هاتفية بشأن زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى سيئول والوضع في شبه الجزيرة الكورية ، حسبما ذكرت وزارة الخارجية في سيئول يوم الاثنين.

فخلال زيارتها لروسيا ليلة الأحد (بتوقيت موسكو) ، تحدثت وزيرة الخارجية كانغ كيونغ - هوا عبر الهاتف مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو قبل رحلة ترامب إلى كوريا الجنوبية بعد قمة مجموعة العشرين في أوساكا ، اليابان ، في 28 يونيو و29.

وتشاركا رؤية بأن زيارة ترامب إلى كوريا ستكون بمثابة فرصة حاسمة لمناقشة سبل تحقيق نزع السلاح النووي الكامل لشبه الجزيرة وتحقيق سلام دائم ، بجانب أنها تعزز التحالف الثنائي ، وفقًا للوزارة.

وقالت الوزارة في بيان صحفي "فيما يتعلق بهذا ، اتفقت السلطات الدبلوماسية في الجنوب والولايات المتحدة على مواصلة المشاورات الوثيقة".

وتأتي رحلة ترامب المزمعة إلى سيئول في الوقت الذي يسعى فيه الحليفان لاستئناف المحادثات النووية مع بيونغ يانغ ، التي وصلت إلى طريق مسدود منذ قمة عدم الاتفاق بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في هانوي في فبراير.

اتفق الجانبان أيضًا على التواصل والتشاور بشكل مستمر حول مجموعة من القضايا المعلقة ، بما في ذلك الوضع في الشرق الأوسط فيما يتعلق بالهجمات الأخيرة على ناقلتين نفطيتين في خليج عمان.

يذكر أن كانغ تزور حاليا روسيا لإجراء محادثات مع نظيرها الروسي ، سيرجي لافروف ، يوم الاثنين ، حيث تسعى سيئول وموسكو إلى تعزيز التعاون قبل الذكرى الثلاثين لإقامة العلاقات الدبلوماسية الثنائية في العام المقبل.

(إنتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك