Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 25 يناير(يونهاب) -- نفى الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن اليوم الجمعة صحة التقارير الإعلامية الأخيرة التي قالت إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ذكر مبلغا محددا لتمركز القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية، قائلا إن القادة لا يتحدثون بهذه الطريقة.

وطبقا للمتحدث باسم المكتب الرئاسي كيم وي-كيوم، قال الرئيس مون، إن الرئيس ترامب ليس وحده، بل لا يوجد قائد لأي دولة في العالم يتحدث بهذه الطريقة.

وأضاف أن مثل هذه التقارير الإعلامية يمكن أن تكون إهانة للرئيس ترامب.

ونقلت إحدى وسائل الإعلام اليوم عن مصدر حكومي، قوله إن الرئيس ترامب طالب الرئيس مون بدفع 1.2 مليار دولار كمساهمة في تكاليف الدفاع أثناء قمتهما التي جرت في يوم 20 نوفمبر الماضي على هامش قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين.

يذكر أن الولايات المتحدة تطالب كوريا الجنوبية بدفع أكثر من مليار دولار(1.13 تريليون وون) سنويا في مفاوضاتهما بشأن تقاسم تكلفة الدفاع التي تجري حاليا، في حين تحدد كوريا الجنوبية تريليون وون كحد أقصى.

وبخصوص صلاحية اتفاقية التدابير الخاصة(SMA)، يطالب الجانب الأمريكي بتقصير الصلاحية إلى سنة واحدة، في حين يصر الجانب الكوري الجنوبي على 3 - 5 سنوات.

يشار إلى أن صلاحية الاتفاقية تراوحت بين سنتين و3 سنوات في البداية، منذ الاتفاقية الأولى في عام 1991، إلا أنه تم تمديدها إلى 5 سنوات في الاتفاقيتين الثامنة والتاسعة.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك