Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

طوكيو ، 6 يناير (يونهاب) -- أعرب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي اليوم الأحد عن أسفه العميق بسبب قيام الضحايا الكوريين الجنوبيين من العمل القسري في الحرب العالمية الثانية باتخاذ خطوات قانونية للاستيلاء على أصول شركة يابانية.

وخلال برنامج "مناظرة الأحد" ، قال آبي إنه "يأسف بشدة" لحقيقة أن ضحايا العمل القسري في كوريا الجنوبية يحاولون الاستيلاء على أصول شركة يابانية للحصول على تعويض.

وقال ، إن الحكومة تأخذ هذه القضية على محمل الجد، موضحا أنه من أجل اتخاذ إجراءات صارمة قائمة على القوانين الدولية، فإنه أمر السلطات الحكومية ذات الصلة بمراجعة التدابير المحددة المتعلقة بالقضية.

وتأتي تصريحاته في أعقاب تقارير إعلامية بأن الكوريين الجنوبيين الذين أرغموا على العمل في زمن الحرب يسعون للحصول على تعويضات واعتذار من الشركة اليابانية.

يذكر أنه في العام الماضي ، حكمت المحكمة العليا لكوريا الجنوبية لصالح الضحايا الكوريين الجنوبيين الذين أرغموا على العمل الشاق من قبل شركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة المحدودة خلال الحكم الياباني الاستعماري لشبه الجزيرة الكورية في الفترة بين 1910 و 1945.

وقد اعترفت المحكمة بالحقوق الفردية للضحايا في المطالبة بتعويضات ، رغم أن اليابان تدعي أن جميع القضايا المتعلقة بالتعويضات قد تمت تسويتها بموجب اتفاق بين الحكومة مع سيئول في عام 1965 والذي طبع العلاقات الثنائية.

وقال محامو الكوريين الجنوبيين الذين أرغموا على العمل في وقت الحرب مؤخرا إنهم يعتزمون تقديم طلب هذا الشهر لإجراء محادثات مع الشركة اليابانية ومطالبتها بالرد بحلول نهاية الشهر المقبل ، وفقا للصحف اليابانية.

كما أصدرت محكمة كورية جنوبية حكما مماثلاً على شركة المعادن نيبون ستيل آند سوميتومو .

وقال ابي ،إن القضية تمت تسويتها واستكمالها مع اتفاق 1965، وأنه بموجب القانون الدولي ، لا يمكن قبول حكم محكمة (كورية جنوبية) .

يذكر أن قضية العمل القسري ظلت مصدر توتر في العلاقة بين سيئول وطوكيو.

وتجددت التوترات بين الجانبين مؤخرا بعد ان ادعت اليابان فى الشهر الماضي ان مدمرة كورية جنوبية قامت بتصويب رادار لإطلاق النار على طائراتها الدورية فيما وصفته بانه عمل "خطير". ورفضت كوريا الجنوبية هذا الادعاء قائلة ان السفينة الحربية كانت في مهمة إنسانية لإنقاذ سفينة كورية شمالية في حالة استغاثة وأنها لم تستهدف الطائرة.

وفي إشارة الى الخلاف ، قال ابي ببساطة ان التحقيق يجري من قبل وزارة الدفاع اليابانية.

(إنتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك