Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 17 يوليو(يونهاب) -- قالت وزارة الدفاع بكوريا الجنوبية اليوم الثلاثاء إن الكوريتين استعادتا بالكامل خط الاتصالات العسكرية في الجزء الغربي من شبه الجزيرة الكورية اليوم في خطوة لبناء الثقة والحد من التوترات عبر الحدود.

وكانت الاستعادة الكاملة لخط الاتصالات العسكرية جزءا من اتفاقية المحادثات العسكرية العامة التي عقدتها الكوريتان في الشهر الماضي كأول محادثة من نوعها في أكثر من عقد من الزمان.

يذكر أن الخط الغربي تم تعليقه في عام 2016 في أعقاب إغلاق سيئول للمجمع الصناعي بين الكوريتين في مدينة كيسونغ الحدودية الشمالية، ولكن تم إعادة توصيل خط الهاتف في شهر يناير قبل دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ التي شاركت فيها بيونغ يانغ.

وبالنسبة لأعمال الترميم، قام الجنوب بتزويد كوريا الشمالية بالمواد الضرورية، مثل معدات إرسال كابل الألياف البصرية وأجهزة الفاكس بعد التشاور مع مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة (UNSC) والحكومة الأمريكية لتجنب أي انتهاك لنظام العقوبات الحالي.

وسمح مجلس الأمن الدولي لكوريا الجنوبية بتقديم المعدات إلى كوريا الشمالية لاستعادة خط الاتصال العسكري كاستثناء من العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية.

وقال مصدر بوزارة الدفاع بشرط عدم الكشف عن هويته إن استعادة خط الاتصالات الغربي وتطبيعه بالكامل جاءت كجزء من الجهود الرامية إلى تنفيذ إعلان بانمونجوم وسيسهم ذلك عمليا في جهود الكوريتين للتخفيف من حدة التوتر وبناء الثقة.

وأشار المصدر إلى الإعلان الصادر عن قمة 27 أبريل بين الكوريتين، الذي اتفقت بموجبه الكوريتان على وقف جميع الأعمال العدائية ضد بعضهما البعض وتعزيز العلاقات الثنائية ونزع السلاح النووي الكامل لشبه الجزيرة الكورية.

ومن المقرر أن تعيد الكوريتان توصيل الخط الشرقي الذي تم إغلاقه في عام 2011 وسط توترات عسكرية ومن ثم تم قطعه بالكامل بسبب حريق هائل في عام 2013.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك