Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

كلارك، الفلبين ، 24 أكتوبر (يونهاب)-- أجرى وزيرا دفاع كوريا الجنوبية والصين اليوم الثلاثاء اول محادثات ثنائية بينهما فى غضون عامين تقريبا، واتخذوا خطوة هامة نحو تحسين العلاقات التى توترت بسبب المواجهة حول نشر نظام الدفاع الصاروخي ثاد فى شبه الجزيرة.

اجتمع وزير الدفاع الكورى الجنوبى سونغ يونغ - مو مع نظيره الصينى تشانغ وان تشيوان لمدة نصف ساعة فى كلارك بالفلبين على هامش منتدى امنى اقليمى وفقا لما ذكره مسئول حكومى بكوريا الجنوبية . الا انه لم يوضح بالتفصيل ما تم بحثه فى المحادثات ، مشيرا الى اتفاق مع الصين للحفاظ على المعلومات ذات الصلة دون الاعلان عنها .

واشار مسؤول آخر الى ان مثل هذا الاجتماع الثنائى بين وزراء الدفاع له مغزى فى حد ذاته حيث انه يمثل رغبة الجانبين فى تحسين العلاقات بالرغم من قضية ثاد.

ومن المفترض ان يكون وزير الدفاع الكوري الجنوبي قد اكد مجددا ان بطارية ثاد فى سيونغجو بمقاطعة جيونغسانغ الشمالية تهدف تماما الى الدفاع عن كوريا الجنوبية والقوات الامريكية المتمركزة فى البلاد من التهديدات النووية والصاروخية لكوريا الشمالية.

كما ان سونغ قد أكد للوزير الصيني وانغ ان كوريا الجنوبية لن تنضم الى شبكة الدفاع الصاروخى الامريكية.

ومن غير الواضح ما اذا كانت المحادثات الوزارية سوف تساعد على تحسين العلاقات بين سيئول وبكين على الفور.

يذكر ان سونغ وتشانغ من بين المشاركين فى الاجتماع الرابع لوزراء دفاع الاسيان زائد .

يذكر ان البلدين عقدا محادثاتهما الوزارية السابقة على هامش الدورة الثالثة لرابطة آسيان فى ماليزيا فى عام 2015.

(انتهى)

مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك