Go to Contents Go to Navigation
أخبار بالفيديو

سيئول، 9 سبتمبر(يونهاب) -- قال مسؤول في الجيش الكوري الجنوبي اليوم الاثنين إن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تعززان عمليات الاستطلاع المكثفة حول إمكانية استفزازات جديدة من كوريا الشمالية.

وكانت سيئول تتوقع أن ترتكب كوريا الشمالية استفزازا جديدا مثل إطلاق صاروخ باليستي وغيره بمناسبة الذكرى السنوية لتأسيس حزب العمال الحاكم الذي تصادف يوم 10 أكتوبر الجاري.

وذكر المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته أنه لم يتم رصد علامات تشير إلى أن كوريا الشمالية على وشك ارتكاب استفزاز.

وعززت القوات الكورية الجنوبية والأمريكية عمليات الاستطلاع من خلال نشر مزيد من الأصول العسكرية للاستطلاع مثل طائرات الاستطلاع من ارتفاعات عالية من طراز يو-2 إس، وطائرات الاستطلاع من طراز RC-800 وRF-16، فضلا عن المدمرات التي تحمل نظام إيجيس، وأجهزة الرادار.

وأضاف أن الجيش الكوري الجنوبي على رأسه وزارة الدفاع وهيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة، سيكون على استعداد تام لمواجهة الاستفزازات الكورية الشمالية.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك