Go to Contents Go to Navigation

رئيس حزب المعارضة يدعي براءته ولكنه يوافق على المثول أمام النيابة للاستجواب

سياسة 2023.01.18 18:02

سيئول، 18 يناير (يونهاب) -- قال رئيس الحزب الديمقراطي المعارض "لي جيه-ميونغ" اليوم الأربعاء إنه سيمثل أمام النيابة العامة لاستجوابه بشأن مزاعم الفساد المثارة ضده، مدعيا مرة أخرى أنه بريء واتهم النيابة بتلفيق التهم الموجهة إليه.

وطلب مكتب النيابة العامة في منطقة سيئول المركزية من "لي" أن يحضر للاستجواب يوم 27 يناير، ضمن التحقيقات المتعلقة بمشروع التطوير العقاري في "ديه جانغ-دونغ" في مدينة "سيونغنام"، والتي تم إطلاقه عندما كان "لي" يشغل منصب عمدة المدينة.

وقال "لي" للصحفيين خلال زيارة إلى سوق تقليدية في سيئول: «بما أن النيابة طلبت مني أن أمثل أمامها مجددا فسوف أمتثل لذلك، على الرغم من أنني لم أرتكب أي خطأ».

لكنه قال إنه سيذهب للتحقيق يوم 28 يناير، بدلا من الموعد الذي اقترحه المدعون بالنيابة، متحججا بـ «التعامل مع شؤون الدولة والعمل المتعلق بالحزب»، حيث قال: «أحتاج إلى العمل في أيام الأسبوع، لذلك سأحضر الاستجواب يوم السبت الموافق 28 يناير، بدلا من 27 يناير».

واتهم "لي" النيابة العامة بإساءة استخدام سلطتها «لمصلحة خاصة» وبمحاولة «اختلاق مزاعم غير موجودة».

وتدور الفضيحة حول مزاعم أن شركة إدارة الأصول الخاصة "هواتشون دايو" استطاعت تحقيق أرباح طائلة من مشروع التطوير العقاري في منطقة "ديه جانغ-دونغ".

ويشتبه المدعون في أن الشركة تمكنت من جمع 404 مليار وون (327 مليون دولار أمريكي) من المشروع بفضل الترتيبات المشبوهة التي وافق عليها "لي"، العمدة آنذاك. ويُشتبه في أن "لي" خان الأمانة في القيام بذلك.

وفي الأسبوع الماضي، خضع "لي" للاستجواب لمدة 12 ساعة في تحقيق منفصل متعلق بقضية رشوة مرتبطة بنادي لكرة القدم في "سيونغنام".

وشجب "لي" تلك التحقيقات، ووصفها بأنها ذات دوافع سياسية للتخلص منه.

(انتهى)

رئيس حزب المعارضة يدعي براءته ولكنه يوافق على المثول أمام النيابة للاستجواب - 1

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل