Go to Contents Go to Navigation

كوريا تطلق كتيبا عن تفاصيل مبادرة يون "الجريئة" بخصوص بيونغ يانغ

كوريا الشمالية 2022.11.21 16:41
كوريا تطلق كتيبا عن تفاصيل مبادرة يون "الجريئة" بخصوص بيونغ يانغ - 1

سيئول، 21 نوفمبر (يونهاب) -- قالت وزارة الوحدة اليوم الاثنين إنها ستعمل على خلق "بيئة استراتيجية" لكوريا الشمالية للعودة إلى طاولة المفاوضات في كتيب يعرض بالتفاصيل اقتراح إدارة يون سيوك-يول "الجريء" المصمم لمساعدة بيونغ يانغ على تحسين اقتصادها مقابل نزع السلاح النووي.

ستقدم الحكومة أيضا دعما من أجل "تطبيع" العلاقات الدبلوماسية بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، وفقا للكتيب الذي صدر في وقت سابق اليوم.

حددت الوزارة نهجا من ثلاث خطوات لتوفير مختلف التدابير لكوريا الشمالية، بدءا من برامج تبادل الغذاء والمساعدات إلى التجارة والاستثمارات بين الكوريتين.

وحث كوون يونغ-سيه، المسؤول عن ملف كوريا الشمالية في كوريا الجنوبية، بيونغ يانغ على وقف جميع الاستفزازات والعودة إلى المحادثات النووية خلال خطابه الافتتاحي في ندوة حول المبادرة الجريئة.

وقال "إذا تقدمت كوريا الشمالية إلى طاولة المفاوضات، فسنكون قادرين على طرح القضايا التي تعنى بها ومناقشتها على أساس المعاملة بالمثل".

في المراحل الأولية، قالت الوزارة إنها ستمضي قدما في برامج للمساعدة في تحسين معيشة الكوريين الشماليين، بما في ذلك برنامج تبادل الموارد والغذاء (R-FEP)، إذا عادت كوريا الشمالية إلى محادثات نزع السلاح النووي. يركز البرنامج على السماح بتصدير الموارد المعدنية، المحظورة حاليًا بموجب العقوبات العالمية، مقابل الغذاء والضروريات اليومية.

ستشمل التبادلات الاقتصادية بين الكوريتين في المرحلة الثانية تحديث الموانئ والمطارات، فضلاً عن تحسين البنية التحتية لكوريا الشمالية وتوليد الطاقة والمستشفيات.

وأضاف أن سيئول ستسعى أيضا إلى توقيع معاهدة سلام مع كوريا الشمالية، ومساعدة واشنطن وبيونغ يانغ على إقامة علاقات دبلوماسية في المراحل النهائية لنزع السلاح النووي "الكامل". ولا تزال الكوريتان من الناحية الفنية في حالة حرب، حيث انتهت الحرب الكورية بهدنة وليس بمعاهدة سلام.

ولم تقدم الوزارة تفاصيل عن الإجراءات الدقيقة التي يجب أن يتخذها الشمال في كل خطوة لتلقي الحوافز الاقتصادية.

وصرح مسؤول في الوزارة للصحفيين بشرط عدم الكشف عن هويته بأنه "فيما يتعلق بالسؤال حول ما يشكل" نزعًا واقعيًا للأسلحة النووية "، سنعمل على التفاصيل بعد أن نبدأ المفاوضات مع كوريا الشمالية".

وكان الرئيس يون قد اقترح علنًا في أغسطس مبادرة "جريئة" على كوريا الشمالية، ووعد بتقديم حوافز اقتصادية مقابل التزام بيونغ يانغ بنزع السلاح النووي. ورفضت كوريا الشمالية الاقتراح ووصفته بأنه "سخيف" وتعهدت بعدم مبادلة ترسانتها النووية بالمساعدات الاقتصادية.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل