Go to Contents Go to Navigation

يون يلقي خطاب الميزانية وسط تهديدات بالمقاطعة من قبل المعارضة

سياسة 2022.10.25 09:22
يون يلقي خطاب الميزانية وسط تهديدات بالمقاطعة من قبل المعارضة - 1

سيئول، 25 أكتوبر (يونهاب)-- من المقرر أن يلقي يون سيوك- يول خطابه الثاني بشأن الميزانية أمام الجمعية الوطنية اليوم الثلاثاء وسط تهديد حزب المعارضة بمقاطعة الجلسة بسبب ما يسميه قمع المعارضة.

سيصل الرئيس إلى الجمعية الوطنية قبل الساعة العاشرة صباحا بقليل، للقاء قادة السلطات الحكومية الثلاث وقادة الأحزاب، على الرغم من أنه من شبه المؤكد أن الحزب الديمقراطي المعارض الرئيسي لن يحضر.

يطالب الحزب الديمقراطي "يون" بالموافقة على إجراء تحقيق مستشار مستقل في فضيحة فساد تحقق فيها النيابة، ما أدى إلى اعتقال أحد المقربين الرئيسيين من زعيم الحزب الديمقراطي لي جيه- ميونغ خلال عطلة نهاية الأسبوع، قبل أن يلقي يون خطاب الميزانية.

وقال الحزب أيضًا إنه يتعين على "يون" الاعتذار عن قمع المعارضة من خلال تحقيق النيابة العامة الذي يخشى أن يركز على لي.

ولكن عندما سأل صحفيون الرئيس عن مطالب المعارضة يوم الاثنين، قال إنه لا ينبغي أن تكون هناك شروط مرتبطة بخطابه بشأن الميزانية لأنه واجب بموجب الدستور والقانون.

ومع ذلك، لم يتضح حتى مساء الاثنين ما إذا كان سيمضي قدما في خطة إلقاء الخطاب أم سيقرأه رئيس الوزراء هان ديوك-سو، بينما كثف الحزب الديمقراطي احتجاجاته، بما في ذلك من خلال الاجتماع العام لنواب الحزب الذين قرروا عدم "قبول" الخطاب .

من المتوقع أن يتم تحديد تفاصيل كيفية رفض الحزب للخطاب في اجتماع آخر قبل بدء الخطاب مباشرة. وتشير التكهنات إلى أن نواب الحزب الديمقراطي سيرفضون دخول القاعة حيث سيلقي يون الخطاب ويقفون في الخارج مرددين شعارات أو يرفعون لافتات احتجاج.

استخدم "يون" أول خطاب له بشأن الميزانية في مايو لتقديم مساعدة بخصوص مكافحة كورونا إلى كوريا الشمالية بعد اعترافها بتفشي الجائحة على أراضيها لأول مرة بعد بدء الجائحة على المستوى العالمي.

ومن المتوقع أن يركز خطابه الثاني، الذي سيشرح أول ميزانية مقترحة لإدارته بقيمة 639 تريليون وون (443 مليار دولار أمريكي) للعام المقبل، على الطرق التي ستساعد بها إدارته في استعادة سبل عيش المواطنين أثناء تنفيذ إجراءات شد الحزام.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل