Go to Contents Go to Navigation

سامسونغ للالكترونيات وإس كيه هاينكس تتعهدان بعمليات سلسلة في الصين برغم القيود الأمريكية على تصدير الرقائق

اقتصاد وأعمال 2022.10.09 14:22

سيئول، 9 أكتوبر (يونهاب) -- تعتزم شركتا سامسونغ للالكترونيات وإس كيه هاينكس أن تسعيا سعيا حثيثا من أجل عمليات تجارية سلسة في الصين، على الرغم من ضوابط التصدير الأمريكية الأخيرة، على أساس المشاورات المستمرة مع الحكومات المعنية، وفقًا لمسؤولي الشركات اليوم الأحد.

وكانت إدارة جو بايدن قد أعلنت في الأسبوع الماضي عن مجموعة من القيود التي من شأنها أن تبعد الصين عن رقائق أشباه موصلات معينة مصنوعة من معدات أمريكية في محاولة واضحة لإبطاء التقدم التكنولوجي والعسكري لبكين.

كان يخشى أن تؤدي هذه الخطوة إلى تعطيل عمليات عمالقة الرقائق الكورية الجنوبية في الصين، حيث يتعين علي هذه الشركات الخضوع لمراجعة كل حالة على حدة من قبل واشنطن لبيع رقائق متقدمة إلى الصين.

وقال مسؤول في سامسونغ "الحكومة (الكورية الجنوبية) ناقشت الأمر عن كثب مع دائرة الصناعة وأجرت مشاورات مع الجانب الأمريكي بناء على المناقشات."

وأعرب المسؤول عن أمله في أن تتوصل الحكومتان إلى نتائج بناءة بشأن القضايا المتبقية. وقال سنبذل قصارى جهدنا لتشغيل المصانع في الصين دون أي عوائق من خلال المشاورات المستمرة والمغلقة مع الحكومات المعنية.

أصدرت إس كيه هاينكس بيانا يوم السبت وتعهدت بالاستعدادات الشاملة للحصول على تراخيص أمريكية أثناء العمل عن كثب مع حكومة سيئول.

وجاء في البيان "سنسعى جاهدين لتشغيل مصانع في الصين مع الالتزام بالمعايير الدولية لتقليل تأثير (قيود التصدير) على صناعة أشباه الموصلات المحلية.

وقالت وزارة الصناعة في سيئول إن القيود لن تؤثر بشكل خطير على الشركات المحلية. لكن من الضروري تقليل الغموض من خلال التشاور مع الولايات المتحدة.

وقالت الوزارة في بيان "سنراجع ونناقش القضايا ذات الصلة مع الولايات المتحدة باستخدام مجموعة عمل تابعة لمنصة سلسلة التوريد والحوار التجاري بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة كقناة مناقشة منتظمة".

سامسونغ للالكترونيات وإس كيه هاينكس تتعهدان بعمليات سلسلة في الصين برغم القيود الأمريكية على تصدير الرقائق - 1

(انتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل