Go to Contents Go to Navigation

(جديد) عملة الوون تهبط إلى أدنى مستوياتها مقابل الدولار منذ أكثر من 13 عاما

اقتصاد وأعمال 2022.09.26 20:17
(جديد) عملة الوون تهبط إلى أدنى مستوياتها مقابل الدولار منذ أكثر من 13 عاما - 1

سيئول، 26 سبتمبر (يونهاب) -- هبطت العملة الكورية الجنوبية اليوم الاثنين إلى أدنى مستوى لها منذ 13 عاما مقابل الدولار الأمريكي، وسط المخاوف المتزايدة من أن سياسات التشديد النقدي لمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي قد تدفع الاقتصاد الأمريكي إلى الركود.

وبلغ سعر الدولار عند الإغلاق 1,431.30 وون، بانخفاض قدره 22 وون عن إغلاق الجلسة السابقة. وقد تراجع الوون حتى مستوى 1,435.40 خلال جلسة التداول.

ويعد إغلاق اليوم هو الأدنى منذ 16 مارس عام 2009، عندما بلغ سعر الدولار عند الإغلاق 1,440 وون.

وتراجعت قيمة الوون إلى أدنى من المستوى 1,430 وون خلال فترة التداول اليومي لأول مرة منذ 17 مارس عام 2009، عندما بلغ سعر الدولار 1,436 وون.

ومن ناحية أخرى، عانت الأسهم الكورية الجنوبية من عمليات بيع مكثفة، حيث تشيع المخاوف بين المستثمرين من حدوث ركود عالمي. وانخفض مؤشر "كوسبي" الرئيسي بمقدار 69.06 نقطة، أو 3.02%، ليغلق عند 2,220.94 نقطة. وباع المستثمرون الأجانب من الأسهم المحلية ما قيمته 5.89 مليار وون (4.11 مليون دولار أمريكي).

ويأتي تراجع عملة الوون متزامنا مع صعود الدولار بعد قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي الأخير برفع سعر الفائدة الأمريكية بمقدار 75 نقطة أساس للمرة الثالثة على التوالي. وقد ألمح المجلس إلى مزيد من الزيادات الكبيرة في أسعار الفائدة، بما في ذلك زيادة أخرى بمقدار 75 نقطة أساس خلال هذا العام.

وقد تراجعت العملة الكورية بوتيرة سريعة في الأشهر الأخيرة وسط سياسات التشديد النقدي العالمية، وانخفضت قيمة الوون بنسبة 17% أمام الدولار حتى الآن خلال هذا العام.

وقال صانعو السياسات في كوريا الجنوبية إنه لا داعي للخوف من الضعف الحاد في قيمة الوون، لكن معنويات السوق لا تزال هشة، كما ازدادت تقلبات العملة في الأشهر الأخيرة.

وتدرس الحكومة استخدام صندوق استقرار العملات الأجنبية لشراء الدولار بصفقات آجلة من شركات بناء السفن المحلية كجزء من الجهود للحد من تراجع الوون. كما ستشجع الحكومة بنوك التصدير التي تديرها الدولة والبنوك التجارية على تلبية طلبات التحوط من النقد الأجنبي لشركات بناء السفن. وفي هذا المخطط، ستقوم شركات بناء السفن الكورية ببيع الدولار إلى البنوك بعقود آجلة في محاولة للتحوط من مخاطر وتقلبات سوق الصرف الأجنبي، ثم تقترض البنوك الدولار من سوق العملات الأجنبية وتبيع ما لديها في السوق الفورية، مما يضع ضغوطا تصاعدية على الوون.

وقد تساعد تلك الخطوة على تحفيز المعروض من الدولار وتخفيف حركة الوون التراجعية. وتهدف الحكومة إلى حث شركات بناء السفن على بيع الدولار بالعقود الآجلة بقيمة تصل إلى حوالي 8 مليارات دولار بحلول نهاية العام.

وفي أحدث خطوة لتحقيق الاستقرار في سوق الصرف الأجنبي، وافق بنك كوريا الأسبوع الماضي على توقيع صفقة مؤقتة لمبادلة العملات بقيمة 10 مليارات دولار مع خدمة المعاشات التقاعدية الوطنية في كوريا الجنوبية.

وسيسمح الاتفاق، المتوقع توقيعه في الشهر المقبل، لخدمة المعاشات بالوصول إلى احتياطي الدولار في البنك كوريا المركزي بدلا من السوق الفورية لتمويل استثماراته الخارجية.

وتهدف هذه الخطوة إلى تخفيف الطلب على الدولار في السوق الفورية الناشئ عن توسيع استثمارات خدمة المعاشات الوطنية في الخارج، وهو ما أشير إليه ضمن أسباب هبوط عملة الوون الكورية.

(انتهى)

(جديد) عملة الوون تهبط إلى أدنى مستوياتها مقابل الدولار منذ أكثر من 13 عاما - 2

hala3bbas@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل